4 نيسان أبريل 2015 / 20:53 / بعد عامين

تحليل-لخويا لا يزال أقرب للقب في قطر رغم عثرة غير متوقعة

مايكل لاودروب مدرب لخويا يوجه لاعبيه خلال مباراة في الدوحة يوم 3 مارس اذار 2015. تصوير. فادي الاسعد - رويترز

القاهرة (رويترز) - استعد مايكل لاودروب ولاعبوه للاحتفال مرة أخرى بلقب دوري نجوم قطر لكرة القدم لكن فريقه لخويا واجه عثرة غير متوقعة على ملعبه في أجواء ملتهبة يوم السبت.

لكن الفريق الذي فوجيء بأداء قتالي من ضيفه الشحانية المهدد بالهبوط في مباراة ساخنة انتهت بالتعادل 3-3 لا يزال أقرب للتتويج رغم نجاح السد صاحب المركز الثاني في تقليص الفارق إلى خمس نقاط قبل جولتين من النهاية.

وسحق السد ضيفه الغرافة 5-1 ليؤجل الحسم ربما للجولة المقبلة حيث سيسعى لخويا مرة أخرى للفوز المطلوب حين يستضيف الأهلي صاحب المركز السادس السبت المقبل.

لكن لخويا لا يزال أقرب للقب إذ يحتاج لفوز واحد في مباراتين ليتوج بطلا للمرة الرابعة في آخر خمسة مواسم.

وقال لاودروب الذي قاد لخويا لاستعادة اللقب من السد في الموسم الماضي إن فريقه سيواصل الكفاح لتحقيق هدفه رغم الإحباط الذي سببته نتيجة يوم السبت.

وأضاف في تصريحات نقلها الموقع الرسمي للخويا على الإنترنت “في مثل هذه الظروف علينا أن نواصل الكفاح من أجل تحقيق الأهداف وحتى الجولة الأخيرة.

”لكننا سنتضرر جدا في المباراة القادمة لأننا سنفقد ثلاثة من لاعبينا المهمين.“

وأهم من سيفقد لاودروب جهودهم أمام الأهلي سيكون لاعبه البرازيلي لويس مارتن الذي سجل هدفا يوم السبت لكنه نال إنذارين متتاليين ليخرج مطرودا في الدقيقة 70.

وواجه لخويا صلابة غير معهودة من الشحانية الذي يحتل المركز قبل الأخير بعد خمس هزائم متتالية قبل مباراة السبت.

وافتتح الفريق المتعثر التسجيل في الدقيقة الثانية والعشرين من ركلة جزاء عن طريق لوتشو.

ورغم نجاح لخويا في تسجيل هدفين متتاليين عن طريق التونسي يوسف المساكني ولويس مارتن قبل نهاية الشوط الأول فإن الشحانية عبر عن طموحه مرة أخرى ليتعادل عن طريق فهد خلفان في الدقيقة 44 قبل أن يضيف نفس اللاعب هدفا آخر في الدقيقة 52.

ورغم نجاح المساكني في التعديل في الوقت المحتسب بدل الضائع فإن لخويا خرج حزينا بعدما أصبح عليه الانتظار أسبوعا كاملا لحسم اللقب وهو الذي تنتظره مواجهة مهمة في دوري أبطال آسيا على أرضه أمام بونيودكور الأوزبكي يوم الأربعاء المقبل.

وقال لاودروب “لدينا مباراة في دوري أبطال آسيا وبعد ذلك سنؤدي مباراتين في الدوري.. يجب علينا أن نحقق فيهما نتائج إيجابية حتى نتوج بلقب الدوري.

”أعتقد أن لاعبينا لن ينسوا هذه المباراة لوقت طويل.“

إعداد سامح البرديسي - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below