ضربة جديدة لآمال سيتي في الاحتفاظ بلقب دوري انجلترا عقب الخسارة أمام بالاس

Mon Apr 6, 2015 9:48pm GMT
 

من مايك كوليت

لندن (رويترز) - أنهى كريستال بالاس بشكل كبير آمال مانشستر سيتي في الاحتفاظ بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد فوزه على حامل اللقب 2-1 على استاد سيلهورست بارك يوم الاثنين.

وبات سيتي بقيادة مدربه مانويل بليجريني في المركز الرابع مبتعدا بفارق تسع نقاط خلف تشيلسي المتصدر ويبدو الآن في صراع لإنهاء الموسم متقدما على ارسنال ومانشستر يونايتد.

ويتصدر تشيلسي الذي تتبقى له ثماني مباريات - الترتيب برصيد 70 نقطة يليه ارسنال برصيد 63 نقطة ثم مانشستر يونايتد برصيد 62 نقطة يليه سيتي برصيد 61 نقطة. ويتبقى لكل فريق من الفرق الثلاثة الأخيرة سبع مباريات.

ودافع بالاس - الذي قدم عرضا رائعا - بشكل قوي ليتصدى لضغط سيتي المبكر قبل أن ينتزع التقدم عن طريق جلين موراي في الدقيقة 34.

وسدد موراي من مسافة قريبة بعد ارتداد تسديدة سكوت دان من ساق الحارس جو هارت في اتجاهه.

وتم احتساب الهدف على الرغم من مطالبة سيتي بإلغائه بداعي التسلل أثناء تهيئة الكرة إلا انه لم يكن هناك أي نقاش حول الهدف الثاني لبالاس الذي جاء عقب مرور ثلاث دقائق على بداية الشوط الثاني.

واسقط فرناندينيو منافسه موراي على بعد 20 مترا من المرمى وسدد جيسون بونشيون الركلة الحرة بقوة لتمر من فوق الحائط إلى داخل شباك هارت.

وأعاد يايا توري فريقه سيتي لأجواء اللقاء ثانية بتسديدة قوية عقب مرور 78 دقيقة إلا أن اصحاب الارض تمسكوا بنقاط المباراة الثلاث.   يتبع

 
جلين موراي لاعب كريستل بالاس في صورة من أرشيف رويترز.