تحليل-روزبرج يحتاج لسرعة أكبر من أجل الفوز على هاميلتون "البطيء"

Mon Apr 13, 2015 4:02pm GMT
 

من آلان بولدوين

لندن (رويترز) - ربما لم يخسر نيكو روزبرج سائق مرسيدس المعركة مثلما يتخيل البعض بعد غضبته في وجه زميله لويس هاميلتون خلال سباق جائزة الصين الكبرى يوم الأحد لكن المؤكد أنه يشعر بالضغط.

ففي اتهام السائق الألماني لزميله حامل اللقب بالأنانية حين أبطأ في طريقه لتحقيق الفوز انطلاقا من المركز الأول في شنغهاي دليل ويزيد على أن إحباطه المتزايد.

وانتصر البريطاني هاميلتون في ثمانية من آخر عشرة سباقات ببطولة العالم لفورمولا 1 بينما فشل روزبرج - الذي حل وصيفا لزميله في الترتيب العام بعد منافسة شرسة الموسم الماضي - في الانطلاق من المركز الأول ولو مرة واحدة هذا العام.

وبالظهور الجيد لفريق فيراري الذي يبدو منافسا شرسا هذا العام حيث انتصر سائقه الألماني سيباستيان فيتل في ثاني سباقات الموسم الحالي بماليزيا فإن روزبرج يواجه ضغوطا تتجاوز حدود زميله.

فالآن بدأ التوتر ينال من روزبرج مع اقتراب السباق التالي في البحرين في حلبة شهدت احتفالات بهاميلتون العام الماضي حين تفوق على زميله الألماني بعد منافسة ضارية.

ويدرك روزبرج جيدا أن عليه تحقيق سرعات أفضل في حلبة صخير.

وعلق ديمون هيل بطل العالم 1996 قائلا "يسبب نيكو الأذى لنفسه حين يظهر للعالم ما بداخله من غضب.. كما لو أن العالم بمقدوره أن يفعل شيئا من أجله.

"ليس بوسعنا أن نقوم بأي شيء."   يتبع

 
الألماني نيكو روزبرج سائق مرسيدس في حلبة شنغهاي الدولي يوم السبت. تصوير: ألي سونج - رويترز