13 نيسان أبريل 2015 / 21:24 / منذ 3 أعوام

ليفربول يحيي أمله في بلوغ دوري الأبطال بالفوز على نيوكاسل

ليفربول (انجلترا) (رويترز) - أبقى ليفربول على أمله في المشاركة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الموسم المقبل بانتصاره السهل 2-صفر على ضيفه نيوكاسل يونايتد الذي أنهى مباراتهما في الدوري الإنجليزي الممتاز بعشرة لاعبين يوم الاثنين.

رحيم سترلينج لاعب ليفربول يحتفل بتسجيل هدف امام نيوكاسل خلال مباراة الفريقين في ليفربول يوم الاثنين. (صورة لرويترز تستخدم في الاغراض التحريرية فقط).

وبفضل هدفين عن طريق رحيم سترلينج وجو ألين انتصر ليفربول وقلص إلى أربع نقاط الفارق الذي يتأخر به وراء مانشستر سيتي صاحب المركز الرابع قبل ست جولات من النهاية.

وتحفل مواجهات ليفربول ونيوكاسل بالأهداف عادة إذ سجلا 130 هدفا في آخر 41 مباراة بالدوري ولم يكن التعادل بدون أهداف نتيجة لأي مباراة بينهما منذ ذلك الوقت.

وبعد هزيمتين متتاليتين أمام مانشستر يونايتد وارسنال ضمن سترلينج بداية جيدة لليفربول بهدف من تسديدة رائعة في الدقيقة التاسعة.

وضاعف ألين تقدم أصحاب الأرض في الدقيقة 70 بينما عانى نيوكاسل لطرد لاعبه موسى سيسوكو لحصوله على إنذار ثان ليخسر الفريق للمرة الخامسة على التوالي في الدوري.

ورفع ليفربول رصيده إلى 57 نقطة من 32 مباراة في المركز الخامس بفارق نقطة واحدة أمام ساوثامبتون صاحب المركز السادس لكنه يتأخر بأربع نقاط وراء مانشستر سيتي الذي خسر 4-2 أمام يونايتد في مباراة قمة يوم الأحد.

وبقي نيوكاسل في المركز الثالث عشر برصيد 35 نقطة من 32 مباراة.

وقال بريندان رودجرز مدرب ليفربول ”لعل مانشستر سيتي فتح أمامنا الباب بعض الشيء ولو واصلنا الانتصارات في مبارياتنا فسنرى ما الذي سيحدث لكني واثق من أن ما تبقى من الموسم لا يزال يحمل العديد من التقلبات.“

ودخل ليفربول الذي سيواجه أستون فيلا في قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي باستاد ويمبلي الأحد المقبل مباراة يوم الاثنين برغبة كبيرة في الفوز للاقتراب من سيتي وإحياء أمله في التأهل لدوري الأبطال.

ومنح سترلينج الذي خاض أول مباراة على ملعب ليفربول باستاد انفيلد منذ مقابلته مع هيئة الإذاعة البريطانية ”بي.بي.سي“ عن قراره بالتمهل في توقيع عقد جديد التقدم لليفربول في بداية مثالية حين سدد الكرة لولبية في الزاوية البعيدة لمرمى الحارس تيم كرول.

وتراجع نيوكاسل مرارا خلال الشوط الأول لكنه أنهاه بقوة وطالب لاعبوه بركلة جزاء لصالح أيوزي بيريز الذي سقط داخل منطقة الجزاء إثر احتكاك بينه وبين المدافع ديان لوفرين.

وأهدر سترلينج فرصة ذهبية لمضاعفة تقدم ليفربول في بداية الشوط الثاني حين مرر له جوردان هندرسون كرة عرضية سهلة لكن ألين أصلح الخطأ وسدد الكرة بقوة في الشباك من مدى قريب.

وبعدها تقلص عدد لاعبي نيوكاسل إلى عشرة بطرد لاعب الوسط سيسوكو الذي حصل على إنذار ثان إثر تدخل قوي ضد لوكاس ليخسر الفريق الضيف ويظل قريبا من منطقة الفرق المهددة بالهبوط.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below