14 نيسان أبريل 2015 / 10:14 / منذ عامين

ماليزيا تبحث في الخارج عن مواهب جديدة لها جذور محلية

كوالالمبور (رويترز) - في وجود ماليزيا في أسوأ مركز في تاريخها بتصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) وهو 164 تبحث الدولة بعيدا عن مواهب جديدة لايقاف التراجع لكنها ترفض استخدام الطرق التي اتبعها جيرانها اندونيسيا وسنغافورة.

وقال اللاعب الدولي الاسترالي السابق سكوت اوليرنشو - وهو الان وكيل لاعبين مقره في صباح - إن ماليزيا تتواصل مع لاعبين لهم ”صلات“ محلية في سويسرا وانجلترا واستراليا من أجل الحضور لجنوب شرق آسيا وتجربة حظهم هناك.

وأبلغ صحيفة ستار منتقدا المنافسين الاقليميين الذين استخدموا لوائح الاقامة والجنسية للاستعانة بلاعبين أجانب في منتخباتهم الوطنية ”لا نحاول منحهم الجنسية مثلما فعلت اندونيسيا وسنغافورة من قبل.“

وأضاف ”نحتاج للاعبين لهم أصول ماليزية لتمثيل البلد. لا أوافق على منح لاعبين أجانب في الدوري الماليزي مثل (البرازيلي) باولو رانجل و(النيجيري) ديكسون نواكيمي الجنسية للعب باسم ماليزيا... بالنسبة لي هذا احتيال.“

والاسبوع الماضي حصل ماثيو ديفيز الاسترالي المولد على جواز سفر ماليزي بفضل والدته وهي من صباح وانضم مدافع باهانج (20 عاما) لتشكيلة ماليزيا المبدئية التي ستشارك في ألعاب جنوب شرق آسيا في سنغافورة في يونيو حزيران.

ويعود الفضل لاوليرنشو أيضا في المساعدة على احضار بريندان جان من استراليا وجونيور ايلدستال من انجلترا للعب في ماليزيا بعد اكتشاف صلتهم بالبلد الذي لم يتأهل مطلقا لنهائيات كأس العالم وفاز مرة واحدة ببطولة جنوب شرق آسيا.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below