16 نيسان أبريل 2015 / 20:24 / بعد عامين

فيجو: الديمقراطية غابت عن مؤتمر الكونكاكاف

لويس فيجو المرشح لرئاسة الفيفا اثناء مؤتمر الاتحاد الاوروبي لكرة القدم في فيينا يوم 24 مارس اذار 2015. تصوير: ليونهارد فويجر - رويترز.

ناساو (الباهاما) (رويترز) - انتقد لويس فيجو المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي (الفيفا) مؤتمر اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (كونكاكاف) يوم الخميس وقال إنه افتقر الى الديمقراطية بعدما سمح للرئيس الحالي سيب بلاتر وحده بالتحدث أمام الحاضرين من بين جميع المرشحين.

وقبل كلمات عشرة اتحادات تحدث بلاتر الى الحاضرين في المؤتمر قائلا إن الكونكاكاف يستحق بطاقة تأهل مباشرة اضافية لمنتخبات المنطقة في كأس العالم.

لكن المرشحين الثلاثة الآخرين على المنصب وهم فيجو اللاعب الدولي البرتغالي السابق ومايكل فان براج رئيس الاتحاد الهولندي للعبة والأمير الاردني علي بن الحسين لم يحصلوا على فرصتهم للحديث.

وأبلغ فيجو رويترز "عندما يتحدث البعض ويجبر آخرون على الصمت تخسر الديمقراطية وكرة القدم أيضا. فالانتخابات بالتعريف هي عملية ديمقراطية. وعكس ذلك لا أعتبرها انتخابات"

وتابع "أنا من أشد المؤيدين للديمقراطية. الديمقراطية ممارسة أساسية في المجتمعات الحديثة. مازلت أؤمن بأن انتخابات الفيفا يجب أن تتسم بالشفافية"

وتحول مؤتمر الكونكاكاف الى مظاهرة تأييد لبلاتر ليعبر فيجو لاعب وسط برشلونة وريال مدريد السابق عن استيائه من الطريقة التي تعامل بها الحاضرون مع انتخابات رئاسة الفيفا المقررة في 29 مايو ايار.

وقال فيجو "لم يسمح للمرشحين لرئاسة الفيفا بالتحدث امام مؤتمر الكونكاكاف بينما طغت بعض مظاهر الدعاية الانتخابية على المؤتمر رغم انها لم تكن موضوعة على جدول الاعمال"

اعداد اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below