29 نيسان أبريل 2015 / 15:13 / بعد 3 أعوام

الحكم بسجن ثلاثة لاعبين بعد اتهامهم بالتلاعب بنتائج مباريات في النرويج

أوسلو (رويترز) - حكم على ثلاثة لاعبين ينتمون لدوري الدرجة الثالثة النرويجي لكرة القدم بالسجن يوم الأربعاء وذلك ضمن قائمة تشمل خمسة أشخاص عقب ثبوت إدانتهم بالاحتيال والفساد في أول محاكمة تتعلق بالتلاعب بنتائج المباريات في البلاد.

واتهم الثلاثة وهم درين شالا وفورموس بابي ميندي من فريق فولو والبان شيبشاني من فريق اسكير بتلقي أموال للتلاعب بنتائج مباريات. وتم تبرئة لاعبين اثنين آخرين من قبل المحكمة في أوسلو.

وعقب محاكمة دامت لثلاثة أسابيع استمعت فيها هيئة المحكمة لتسجيلات سرية لمحادثات هاتفية وتفاصيل للقاءات غير قانونية جرت في السويد وتم خلالها تقديم العروض للتلاعب بالنتائج تم الحكم بسجن شالا وشيبشاني لمدة ثمانية أشهر لكل منهما بينما تم سجن ميندي ستة أشهر.

وقال اللاعبون الثلاثة إنهم سيتقدمون بالتماس ضد الأحكام الصادرة ضدهم.

وقال كيتل سيم الأمين العام للاتحاد النرويجي في بيان ”يرسل هذا الحكم برسالة مهمة انك لن تفلت بدون عقاب في حال تلاعبك بنتائج مباريات في النرويج.“

وأضاف ”نحن سعداء لان الشرطة تعاملت مع الأمر بجدية شديدة ويجب أن أشيد بالأندية لتعاملها حيث كان فولو سباقا فيما يتعلق بالطريقة التي تعامل بها مع تلك القضية الصعبة.“

وكانت الاتهامات تتعلق بالمباريات التي خاضها اسكير وفولو في دوري الدرجة الثالثة النرويجي عام 2012.

وفي احدى المباريات التي خضعت للفحص كان فولو متقدما 3-صفر امام اوستسيدن قبل أن يخسر 4-3. وتسببت هذه النتيجة الصادمة في إبلاغ القائمين على نادي فولو للاتحاد النرويجي لكرة القدم بشكوكه لتبدأ تحقيقات الشرطة.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below