9 أيار مايو 2015 / 05:13 / بعد عامين

سيرينا تبقى تشعر بالثقة الكبيرة بعد هزيمة نادرة

سيرينا وليامز خلال مباراتها أمام بترا كفيتوفا في قبل نهائي بطولة مدريد المفتوحة للتنس يوم الجمعة. تصوير: اندريا كوماس - رويترز.

مدريد (رويترز) - تبقى سيرينا وليامز المصنفة الأولى عالميا تشعر بثقة كبيرة رغم توقف سلسلة من 27 انتصارا متتاليا بتعثرها أمام بترا كفيتوفا في قبل نهائي بطولة مدريد المفتوحة للتنس يوم الجمعة.

وكانت سيرينا مرشحة لمواجهة جديدة مع ماريا شارابوفا في النهائي لكن اللاعبة الروسية الشهيرة خسرت أيضا في الدور قبل النهائي أمام مواطنتها سفيتلانا كوزنتسوفا بشكل غير متوقع.

وكانت سيرينا تخوض بطولتها الأولى هذا الموسم على الأراضي الرملية غير المفضلة بالنسبة لها ووقف الحظ معها في دور الثمانية عندما أنقذت نقطة خسارة اللقاء في ثلاث مناسبات قبل أن تفوز على فيكتوريا أزارينكا.

ولم تكن سيرينا في مستواها المعروف أمام كفيتوفا لكن اللاعبة الأمريكية تستعد حاليا للمشاركة في بطولة فرنسا المفتوحة في وقت لاحق من الشهر الجاري وتشعر أنها تسير في الطريق الصحيح.

وقالت سيرينا في مؤتمر صحفي ”كنت أشعر بالإرهاق. هذا أسبوع شاق. من الجيد أن أشعر الآن بالإرهاق قبل خوض بطولة أخرى ثم الاستعداد للظهور في رولان جاروس.“

وأضافت اللاعبة البالغ عمرها 33 عاما ”هذا كله يمثل الاستعداد المثالي الذي كنت أحتاجه بشده حتى يعطيني دفعة وأبلغ قمة مستواي.“

وأشادت سيرينا بمنافستها كفيتوفا التي منعتها من تحقيق فوزها 28 على التوالي ومواصلة الانتصارات منذ أكتوبر تشرين الأول الماضي.

وقالت سيرينا ”أعتقد أنها لعبت بشكل رائع. لقد حاولت كسر إرسالي في كل شوط.. لم أكن أتحرك بشكل جيد في ضربات إرسالي ولم يكن هذا هو يوم سيرينا.“

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below