لويس انريكي "يعاني" خارج الملعب مع وصول برشلونة للنهائي

Wed May 13, 2015 5:37am GMT
 

ميونيخ (رويترز) - شاهد لويس انريكي مدرب برشلونة الاسباني فريقه وهو يفوز 5-3 في مجموع المباراتين على بايرن ميونيخ الالماني ليصل نهائي كأس اوروبا لكرة القدم للمرة الثامنة في تاريخه يوم الثلاثاء لكنه قال إنه مر بتجربة عصيبة من خارج حدود الملعب.

وفي أول موسم مع لويس انريكي يسير برشلونة بخطوات واثقة نحو ثلاثية من الألقاب رغم هزيمته 3-2 على ملعب بايرن في اياب قبل نهائي دوري الأبطال لكن الفريق استفاد من فوزه 3-صفر في مباراة الاياب ليصل إلى النهائي للمرة الأولى منذ 2011.

ورغم كرة القدم الممتعة للجماهير هذا الموسم اعترف مدرب برشلونة أن الأمر ليس على نفس القدر من المتعة من على مقاعد البدلاء.

وقال لويس انريكي مدرب برشلونة الذي يتصدر الدوري الاسباني "عانيت بشدة. عانيت في كل دور."

ولم يواجه برشلونة مقاومة شديدة في اوروبا ليتجاوز مانشستر سيتي الانجليزي وباريس سان جيرمان الفرنسي في الدورين السابقين.

واستفاد برشلونة كثيرا من تألق ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار في الهجوم بعدما سجل الثلاثي 25 هدفا في البطولة الاوروبية هذا الموسم.

وقال لويس انريكي "لسنا بحاجة للحديث عن امكانات الثلاثي. انهم يفهمون أحدهم الآخر بشكل جيد للغاية. يوجد تماسك فيما بينهم ومن الصعب السيطرة عليهم."

وأحرز البرازيلي نيمار هدفين في الشوط الأول ليتقدم برشلونة 2-1 في ميونيخ يوم الثلاثاء وهو ما قلل من توتر لويس انريكي.

وقال مدرب برشلونة "جئنا إلى ميونيخ بنتيجة جيدة لكن بايرن تقدم قبل أن يرد الفريق بشكل جيد بعد ذلك."   يتبع

 
لويس انريكي مدرب برشلونة الاسباني خلال مباراة فريقه أما بايرن ميونيخ في ميونيخ يوم الثلاثاء. تصوير: ألبرت جي - رويترز