30 أيار مايو 2015 / 21:30 / بعد عامين

ميسي يواصل الإبهار ويقود برشلونة للقب كأس الملك

برشلونة (رويترز) - تألق ليونيل ميسي في تسجيل هدف مبهر كان الأول في ثنائيته ليقود انتصار برشلونة 3-1 على أتليتيك بيلباو في نهائي كأس ملك إسبانيا لكرة القدم يوم السبت ويواصل سعي فريقه لثلاثية رائعة من الألقاب هذا الموسم.

ميسي يحتفل بتسجيل هدف في مرمى بيلباو ي بنهائي كأس ملك اسبانيا في برشلونة يوم السبت. تصوير. جوستاو ناكارينو - رويترز

واجتاز النجم الأرجنتيني أربعة من لاعبي بيلباو في انطلاقة سلسة ناحية اليمين قبل أن يسدد الكرة ببراعة في شباك الحارس إياجو هريرين بعد 20 دقيقة من البداية. وهذا هو الهدف رقم 33 في 50 مشاركة لميسي لكأس الملك.

وأظهر ميسي تألقا كبيرا في النصف الثاني من الموسم ومرة أخرى أثبت أنه القادر على صناعة الفارق لبرشلونة الذي عزز تقدمه بهدف نيمار إثر تمريرة لويس سواريز في الدقيقة 36.

وقبل أن يفيق دفاع بيلباو أكمل ميسي الثلاثية بتسديدة بارعة من فوق الحارس إثر تمريرة عرضية من دانييل ألفيس في الدقيقة 74.

وقلص إيناكي وليامز الفارق لبيلباو قبل عشر دقائق من النهاية قبل أن تشتعل الأعصاب في أرض الملعب إثر اشتباك محوره نيمار قرب النهاية.

والآن أصبح لثلاثي هجوم برشلونة القادم من أمريكا الجنوبية 120 هدفا في جميع المسابقات خلال الموسم وهو رقم قياسي إسباني يتفوق بفارق هدفين على ثلاثي ريال مدريد في موسم 2011-2012 الذي تكون من كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة وجونزالو هيجوين.

وبعد الجمع بين الثنائية المحلية سيتطلع برشلونة الآن لإكمال الثلاثية بلقب دوري أبطال أوروبا مثلما فعل في 2009.

وعزز برشلونة رقمه القياسي في الفوز بكأس ملك اسبانيا بعدما توج باللقب للمرة 27 في تاريخه.

وقال نيمار للصحفيين ”ضغط المنافس علينا في البداية لكن بعد ذلك كنا الفريق الأفضل.“

وسيلتقي برشلونة مع يوفنتوس بطل إيطاليا في نهائي دوري الأبطال يوم السبت المقبل في برلين.

وألغى الحكم هدفا لنيمار بسبب التسلل وأنقذ هريرين تسديدة من سواريز بعدما سيطر برشلونة على مجريات اللعب مبكرا.

ثم قدم ميسي لمحة من براعته ليرواغ ثلاثة مدافعين في طريقه نحو منطقة جزاء بيلباو ليتخطى ايمريك لابورتي قبل أن يسدد ببراعة في الشباك بقدمه اليسرى.

وبدأ برشلونة في ايجاد المزيد من المساحات ثم أرسل ايفان راكيتيش تمريرة داخل منطقة الجزاء إلى سواريز الذي حول الكرة لنيمار ليسجل بسهولة.

ووضع برشلونة الذي يقوده المدرب لويس انريكي تركيزه على الاحتفاظ بالكرة في الشوط الثاني مع تراجع بيلباو.

وأكمل ميسي ثلاثية برشلونة بهدفه الثاني ثم قلص وليامز الفارق لبيلباو بضربة رأس.

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below