3 حزيران يونيو 2015 / 10:09 / بعد عامين

الإنتربول يدرج أسماء ستة على قائمة المطلوبين في إطار تحقيق الفيفا

جاك وانر يلقي كلمة في ترينيداد وتوباجو يوم 29 مايو ايار 2015. تصوير. اندريا دي سيلفا - رويترز

زوريخ (رويترز) - قالت الشرطة الدولية (الإنتربول) يوم الأربعاء إنها أدرجت اسمي مسؤولين سابقين في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أحدهما جاك وارنر النائب السابق لرئيس الاتحاد وأسماء أربعة مسؤولين بارزين بشركات على قائمة دولية للمطلوبين وذلك بناء على طلب السلطات الأمريكية في إطار تحقيق بشأن الفساد.

وأضاف الإنتربول أنه أصدر ما يعرف باسم الإخطار الأحمر وليس مذكرة اعتقال دولية بحق وارنر الذي كان أيضا رئيسا لاتحاد الكونكاكاف ونيكولاس ليوز الرئيس السابق لاتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية.

والآخرون هم أليخاندرو بورزاكو وهوجو جينكيس وماريانو جينكيس وهم من مسؤولي كرة القدم وشركات الإعلام الرياضي والدعاية الذين وردت أسماؤهم في اتهامات أمريكية بالكسب غير المشروع تشمل رشى بأكثر من 150 مليون دولار بالإضافة إلى خوسيه مارجوليز وهو برازيلي كان رئيسا لشركتين لبث المباريات.

وتأتي الخطوة بعد أسبوع من فضيحة هزت اللعبة الأكثر شعبية في العالم عقب توجيه اتهامات بالفساد وفتح تحقيق جنائي في الولايات المتحدة بشأن منح حقوق تنظيم بطولتي كأس العالم المقبلتين.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below