7 حزيران يونيو 2015 / 08:20 / بعد عامين

تود: الاتحاد الدولي للسيارات بعيد عن مخاطر الفساد

جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات لدى حضوره إفادة صحفية في سوتشي يوم 10 أكتوبر تشرين الأول 2014. تصوير: ماكسيم شيميتوف - رويترز

موسكو (رويترز) - قال جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات إن اتحاده لا يواجه أي مخاطر بالتعرض لفضيحة فساد على غرار تلك التي تعصف بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) حاليا.

ويتكون الاتحاد الدولي للسيارات ومقره باريس من 237 منظمة وهيئة رياضية وغير رياضية تنتمي إلى 142 دولة.

ويشرف الاتحاد على بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 وبطولة العالم للراليات إلى جانب بعض البطولات والسباقات الأخرى.

وخلال زيارة لروسيا قال تود الفرنسي لوكالة إيتار تاس الروسية للأنباء يوم السبت "لا مجال مطلقا أن يواجه الاتحاد الدولي للسيارات مشكلات فساد كتلك التي تعصف بالفيفا حاليا."

وتبلغ إيرادات فورمولا 1 أكثر من 1.5 مليار دولار سنويا من السباقات التي تقام حول العالم لكن الحقوق التجارية للبطولة مملوكة لكيان خاص يقوم على إدارته البريطاني بيرني ايكليستون.

ويتم توزيع إيرادات البطولة على الفرق وحملة الأسهم في حين يشرف الاتحاد الدولي للسيارات على تنظيم البطولات والسباقات ويفرض رسوما على الاشتراك في السباقات وعلى إصدار تصاريح المشاركة والاستضافة.

وانزلق الفيفا نحو أسوأ أزمة في تاريخ المؤسسة الممتد منذ 111 عاما عندما قامت الشرطة السويسرية بمداهمات فجر يوم 27 مايو أيار الماضي في زوريخ واعتقلت مجموعة من المسؤولين في الفيفا بسبب إدعاءات تتعلق بالفساد.

اعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below