11 حزيران يونيو 2015 / 14:54 / بعد عامين

البرلمان الاوروبي يطالب بلاتر بالرحيل الفوري عن رئاسة الفيفا

بلاتر يتحدث في مقر الفيفا في زوريخ يوم الثاني من يونيو حزيران 2015. تصوير: روبن سبريتش - رويترز.

بروكسل (رويترز) - طلب البرلمان الاوروبي يوم الخميس من سيب بلاتر الرحيل فورا عن رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قائلا إن عدم تنفيذ المسؤول السويسري لهذا سيعرقل الاصلاحات العاجلة للتخلص من الفساد ”المتفشي والممنهج والمترسخ“ في المؤسسة.

وأقر البرلمان يوم الخميس قرارا من ثماني صفحات مع كثير من المطالب لتطهير اللعبة.

وقال الفيفا في بيان إنه ”يشعر بالحيرة“ لكنه أعلن بعد ذلك عن اجراء الانتخابات الجديدة لاختيار رئيس الاتحاد الدولي بين ديسمبر كانون الأول 2015 وفبراير شباط 2016.

ورحب البرلمان الاوروبي بقرار بلاتر بالاستقالة الأسبوع الماضي لكنه أعرب عن ”قلقه العميق“ من احتمال بقاء المسؤول السويسري في منصبه لتسعة أشهر قبل انتخاب رئيس جديد للفيفا.

وأشار إلى عدم بدء الاصلاحات العاجلة لاقتلاع جذور الفساد بشكل جدي واستعادة مصداقية الفيفا قبل رحيل بلاتر.

وقال ”يدعو البرلمان الاوروبي الفيفا لاختيار رئيس مؤقت مناسب بطريقة شفافة وشاملة بدلا من سيب بلاتر على الفور.“

وأكد أن الفساد داخل الفيفا ألحق ضررا بالغا بمصداقية كرة القدم حول العالم مع وجود ”تأثير مدمر“ بداية من أعلى مستويات الاحتراف في اللعبة ووصولا إلى أندية الهواة.

كما طلب البرلمان الاوروبي من الفيفا نشر التقرير الكامل الذي قدمه المحقق الامريكي السابق مايكل جارسيا بشأن عملية التصويت لاستضافة كأس العالم في 2018 و2022.

وقال إنه يرحب بتعليقات دومنيكو سكالا رئيس لجنة المراجعة في الفيفا بشأن امكانية تجريد روسيا وقطر من حق استضافة نهائيات 2018 و2022 على الترتيب في حالة ظهور أدلة تشير لتقديم رشى أثناء عملية التصويت.

وفي نقاش جرى يوم الاربعاء قالت نينا جيل عضو البرلمان الاوروبي عن حزب العمال البريطاني إن ثقتها قليلة في أن أي اصلاحات في الفيفا قد تتم بالفعل.

ورغم فوز بلاتر في انتخابات رئاسة الفيفا يوم 29 مايو أيار الماضي عقب تفوقه على الأمير الأردني علي بن الحسين إلا أنه استقال لاحقا تحت وطأة مزاعم فساد.

وألقت السلطات السويسرية القبض على سبعة مسؤولين في الاتحاد الدولي بينهم نائب الرئيس جيفري ويب في زوريخ قبل يومين على الانتخابات بناء على اتهامات وجهتها لهم السلطات الامريكية بالفساد.

وقال الاتحاد الدولي في بيان ”يشعر الفيفا بحيرة تجاه قرار البرلمان الاوروبي.“

وأضاف ”كما هو معروف جيدا وبعد اعادة انتخابه قرر رئيس الفيفا بالفعل ونظرا للظروف الخاصة التي وجد فيها الاتحاد الدولي نفسه التخلي عن صلاحيات منصبه في المؤتمر الانتخابي الاستثنائي.“

وتابع ”يركز رئيس الفيفا على ضمان الموافقة على الاصلاحات الملحة واختيار رئيس جديد في هذا المؤتمر.“

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below