14 حزيران يونيو 2015 / 07:20 / بعد عامين

مارتينو مدرب الأرجنتين قلق بسبب التناقض في أداء فريقه

جيراردو مارتينو مدرب منتخب الأرجنتين خلال مباراة فريقه أمام منتخب باراجواي في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم في لا سيرينا بتشيلي يوم السبت. تصوير: ماركوس برينديتشي - رويترز

سانتياجو (رويترز) - شعر جيراردو مارتينو مدرب منتخب الأرجنتين بالقلق بعد أن أهدر فريقه تقدمه بهدفين ليتعادل 2-2 مع باراجواي في مباراته الأولى في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم المقامة في تشيلي يوم السبت.

وبدت الأرجنتين مقبلة على الفوز بعد أن أحرز لها لاعباها سيرجيو اجويرو وليونيل ميسي هدفين في الشوط الأول لكن باراجواي قاتلت ونجحت في إدراك التعادل في النصف الثاني.

وقال المدرب مارتينو بعد المباراة "قلقي الأكبر هو التناقض في أداء الفريق.. من الواضح أننا بحاجة إلى السيطرة بصورة كاملة على المباريات التي نخوضها."

وسيطرت الأرجنتين على اللعب في بداية المباراة وبلغت نسبة استحواذها على الكرة 75 في المئة في الشوط الأول كما سددت سبع مرات على المرمى المنافس دون رد.

لكن الفريق المنافس انتفض في الشوط الثاني وهز الشباك مرتين من خلال نلسون فالديز ولوكاس باريوس.

وقال مارتينو "سيطرنا على اللعب طوال 50 دقيقة وكان من الممكن أن نضيف مزيدا من الأهداف."

وأضاف مارتينو قوله "لكن بعد ذلك تراجعت ثقتنا بأنفسنا وتراجعنا إلى نصف ملعبنا ولم نتمكن من الاستمرار في الضغط كما كان الحال في الشوط الأول."

واعترف حارس مرمى الأرجنتين سيرجيو روميرو بان أداء فريقه تراجع في المراحل الأخيرة من المباراة.

وقال روميرو "لكن هكذا يكون اللعب في أمريكا الجنوبية. لا أحد يتنازل لك عن شيء بلا مقابل. وكنا نعرف أن باراجواي ستقاتل ولن تستسلم."

اعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below