تعادل غير متوقع لليابان أمام سنغافورة بتصفيات كأس العالم

Tue Jun 16, 2015 3:40pm GMT
 

طوكيو (رويترز) - استهلت اليابان بطلة آسيا أربع مرات مشوارها في تصفيات كأس العالم لكرة القدم 2018 بشكل سيء بتعادلها بدون أهداف مع ضيفتها سنغافورة يوم الثلاثاء.

وسيطرت اليابان على المباراة كما كان متوقعا وحاصرت مرمى سنغافورة خاصة خلال الشوط الثاني لكن عدم الإنهاء الجيد للهجمات وتألق حارس الضيوف إزوان مهبود منح سنغافورة نقطة غير متوقعة.

ونقلت وكالة كيودو اليابانية للأنباء عن وحيد خليلوجيتش مدرب اليابان قوله "طوال مشواري لم أشهد أي مباراة يصنع فيها أي فريق 19 فرصة ويفشل في التسجيل. لو كانت هناك رغبة في الانتقاد فليكن الانتقاد لي أنا ولا يمكن إلقاء المسؤولية على اللاعبين."

وأضاف "نشعر بإحباط شديد من النتيجة بكل تأكيد. لو سجلنا هدفا واحدا لكان يمكن أن يتغير كل شيء. كانت دوافعنا كبيرة لكننا افتقرنا للدقة أمام المرمى. كان الجميع يرغب بشدة في التسجيل."

وكاد كيسوكي هوندا أن يتقدم بهدف لليابان عندما سدد ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 73 ارتدت من إطار المرمى.

وتألق إزوان في الدفاع عن مرماه في الدقيقة 55 عندما تصدى لرأسية شينجي أوكازاكي من على خط المرمى وكذلك رأسية هوندا من مدى قريب في الدقيقة 68.

وازداد غضب البوسني خليلوجيتش - الذي تولى تدريب اليابان في مارس آذار الماضي - مع مرور الوقت واستبدل شينجي كاجاوا البعيد عن مستواه وتاكاشي أوسامي وأشرك المهاجم يوشينوري موتو.

وفشل موتو في ترك بصمته بينما قاد هوندا لاعب ميلانو الهجوم. وسدد هوندا على مرمى إزوان في الدقيقة 78 لكن كرته ذهبت بعيدا في ظل صمود حارس مرمى الضيوف وبقية لاعبي الفريق أمام الضغط الياباني ليحصدوا نقطة ثمينة.

ويتعرض الألماني بيرند شتانج مدرب سنغافورة لانتقادات بسبب النتائج المتواضعة في الفترة الأخيرة ومنها التعادل على ملعبه وديا مع جوام 2-2 في مارس آذار الماضي.   يتبع

 
كيسوكي هوندا لاعب اليابان خلال مباراة لفريقه امام سنغافورة في استاد سايتاما شمال طوكيو يوم الثلاثاء. تصوير: ايسي كاتو - رويترز.