المدعي العام السويسري: تحقيقات الفيفا واسعة ومعقدة

Wed Jun 17, 2015 12:24pm GMT
 

من كارولين شابس ومارك هوزنبول

بيرن (رويترز) - قال المدعي العام السويسري مايكل لاوبر يوم الأربعاء إن مكتبه صادر نحو تسعة تيرابايت من البيانات في إطار تحقيق كبير بشأن مزاعم رشوة وفساد في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

وأضاف للصحفيين أنه لا يستبعد استجواب رئيس الفيفا سيب بلاتر والأمين العام للفيفا جيروم فالك لكنه قال إن التحقيق لا يستهدف أفرادا في الوقت الحالي.

وتابع في أول تصريحات علنية له منذ أن صادر مكتبه بيانات أنظمة الكمبيوتر في الفيفا الشهر الماضي "تحقيقاتنا معقدة للغاية وكبيرة جدا.

"حتى الآن فريق تحقيقاتنا جمع أدلة تتعلق ب 104 تعاملات بنكية مع الوضع في الاعتبار أن كل تعامل بنكي يمثل عدة حسابات بنكية."

وأعلن بلاتر هذا الشهر أنه سيستقيل من منصبه فيما وسعت السلطات الأمريكية والسويسرية نطاق تحقيقاتها.

وتركز سويسرا تحديدا على حق منح استضافة نهائيات كأس العالم لروسيا عام 2018 وقطر عام 2022.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان التحقيق السويسري سيعرقل خطط روسيا قال لاوبر إن هذا القرار لا يعنيه.

وأضاف أن التعاملات التي يفحصها المحققون تشمل 53 تعاملا وردت في تقارير عن نشاط مريب أصدرتها وحدة المخابرات المالية السويسرية وهي وكالة لمكافحة غسل الأموال.   يتبع

 
المدعي العام السويسري  مايكل لاوبر يتحدث خلال مؤتمر صحفي في بيرن يوم الأربعاء. تصوير.  روبن سبريتش - رويترز