21 حزيران يونيو 2015 / 13:55 / بعد عامين

روزبرج يجتاز هاميلتون ويفوز مجددا بسباق النمسا في فورمولا 1

سبيلبرج (النمسا) (رويترز) - أحرز نيكو روزبرج لقب سباق جائزة النمسا الكبرى ببطولة العالم فورمولا 1 للسيارات للعام الثاني على التوالي يوم الأحد وسط سيطرة مرسيدس على أول مركزين مع احتلال لويس هاميلتون المركز الثاني.

نيكو روزبرج سائق مرسيدس يحتفل بفوزه بسباق النمسا في فورمولا 1 يوم الاحد. تصوير: ليونهارد فويجر - رويترز.

وبعد ثمانية من أصل 19 سباقا في بطولة العالم تقلص الفارق بين هاميلتون المتصدر وزميله روزبرج إلى عشر نقاط.

وهو الفوز الثالث لروزبرج في بطولة العالم هذا الموسم مقابل فوز هاميلتون بأربعة سباقات ليصبح رصيد السائق الألماني 159 نقطة مقابل 169 نقطة للسائق البريطاني حامل اللقب.

وردا على سؤال عن سبب عدم القيادة بهذه الطريقة في كل السباقات قال روزبرج مبتسما ”سأحاول أن أفعل ذلك بداية من الآن.“

وأضاف السائق الألماني ”ينتابني شعور رائع بعد الفوز هنا مجددا. بداية السباق صنعت الفارق. سارت الأمور معي بشكل رائع اليوم.“

وانطلق هاميلتون من المركز الأول لكن روزبرج انتزع منه الصدارة في المنحنى الأول ونجح في إنهاء السباق متفوقا عليه بفارق 3.8 ثانية.

وتلاشت تقريبا آمال هاميلتون بطل العالم مرتين في اللحاق بروزبرج بعدما نال عقوبة زمنية لخمس ثوان بسبب تجاوز السرعة المقررة داخل حارة الصيانة في اللفة 35 للسباق المكون من 71 لفة.

وقال هاميلتون ”قدم نيكو عملا رائعا اليوم. كان الأسرع خلال السباق. بدأت السباق بشكل سيء وكنت أحاول اللحاق به.“

لكن السائق البريطاني حصل على عزاء بسيط بتصدره للسباق لثلاث لفات بينما دخل روزبرج حارة الصيانة ليعادل الرقم القياسي الصامد منذ 45 عاما والذي يحمله بطل العالم ثلاث مرات جاكي ستيوارت الذي تصدر 17 سباقا متتاليا.

وجاء البرازيلي فيليبي ماسا سائق وليامز في المركز الثالث متأخرا بفارق كبير عن سائقي مرسيدس بعدما تفوق على سيباستيان فيتل سائق فيراري الذي تأخر لعدة ثوان اضافية في حارة الصيانة بسبب خطأ في تغيير إطار السيارة.

وقال ماسا الذي صعد لمنصة التتويج للمرة 40 في مشواره الحافل ”كنت أحاول عدم ارتكاب أي خطأ والاستفادة من بعض الخبرات القليلة التي أمتلكها.“

واصطدم كيمي رايكونن زميل فيتل مع فرناندو الونسو سائق مكلارين في المنحنى الثاني للسباق وأسفر ذلك عن دخول سيارة الأمان لخمس لفات مع ازالة الحطام من الحلبة.

وانتهى الحادث بوجود سيارة مكلارين أعلى سيارة فيراري لكن لحسن الحظ دون أن يتعرض رايكونن لإصابة في رأسه أو يديه.

وفتح المشرفون تحقيقا عقب السباق وقرروا في النهاية عدم اتخاذ اي اجراء اضافي ضد السائقين.

وانطلق الونسو من المركز الأخير في السباق بعدما نال عقوبة التراجع 25 مركزا بسبب إجراء تغييرات في المحرك وصندوق التروس ووصف الاصطدام بزميله السابق في فيراري باللحظة المرعبة.

وقال الونسو ”البداية كانت جيدة جيدا. فقد كيمي السيطرة على السيارة في المنحنى الثاني وكنت أحاول اجتيازه من ناحية اليسار. لم يكن بوسعي رؤية أي شيء ونظرت في المرآة ووجدت سيارة أسفل سيارتي.“

وأضاف السائق الاسباني الذي انتظر خروج رايكونن من السيارة قبل أن يخرج السائقان معا من الحلبة ”قفزت سريعا لأطمئن عليه ووجدته بخير فشعرت بسعادة كبيرة.“

واحتل فالتيري بوتاس سائق وليامز المركز الخامس متفوقا على نيكو هالكنبرج سائق فورس انديا الفائز مؤخرا مع فريق بورشه بلقب سباق لومان 24 ساعة للتحمل بينما جاء الفنزويلي باستور مالدونادو سائق لوتس سابعا.

وجاء الهولندي ماكس فيرستابن (17 عاما) في المركز الثامن مع تورو روسو بعدما عانى للتحكم في سيارته قرب النهاية بسبب مشكلة في الاطارات بينما احتل المكسيكي سيرجيو بيريز سائق فورس انديا المركز التاسع.

ونال دانييل ريتشياردو سائق رد بول نقطة واحدة باحتلاله المركز العاشر.

وأنهت 14 سيارة السباق بعد خروج سيارتي مكلارين بعد عشر لفات فقط في عرض ضعيف آخر لبطل العالم السابق.

إعداد أسامة خيري - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below