25 حزيران يونيو 2015 / 22:01 / منذ عامين

وفاة والد مارادونا في عيادة في الأرجنتين

دييجو مارادونا ووالده في صورة من ارشيف رويترز.

بوينس ايرس (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام أرجنتينية أن والد دييجو مارادونا توفي يوم الخميس عن 87 عاما بعد معاناته من مشكلات في القلب والجهاز التنفسي.

ووقف دون دييجو بجانب ابنه - الذي قاد الأرجنتين للفوز بكأس العالم لكرة القدم عام 1986 - طوال مسيرة مضطربة ليس فقط داخل الملعب لكن خارجه أيضا حيث عانى مارادونا من إدمان المخدرات والكحول.

وعاد مارادونا مسرعا إلى الأرجنتين مطلع هذا الشهر قادما من دبي بعد تدهور الحالة الصحية لوالده وكان دائما ما يبدي ندمه على عدم وجوده بجوار والدته في الأيام التي سبقت وفاتها عام 2011.

وبعد عودته إلى بوينس ايرس أوضح مارادونا أنه يشعر بالألم لمشاهدة والده وهو يحتضر لكنه يشعر بالراحة لرؤيته في الوقت المناسب.

وقال مارادونا لمحطة إذاعية محلية بعد زيارته لوالده مطلع الشهر الجاري ”أشعر براحة الآن بعد فشلي في المرة السابقة في الوصول في الوقت المناسب ومنح والدتي قبلة على جبينها.“

وانتقل دون دييجو أحد عمال المصانع إلى العاصمة بوينس ايرس قادما من اقليم كورينتس بشمال البلاد في خمسينات القرن الماضي. وكان دييجو هو نجله الأول وولد عام 1960.

وعندما بلغ مارادونا التاسعة من العمر رفض والده حضوره اختبارات نادي ارجنتينوس جونيورز الذي كان يلعب في الدرجة الأولى لأن الرياضة لم تكن تدر ما يكفي من المال.

لكن مارادونا تألق مع فريق بيا فيوريتو واكتشفه فرانسيس كورنيخو مكتشف المواهب في نادي ارجنتينوس جونيورز الذي نجح أيضا في إقناع والده بأن يفسح له المجال لممارسة كرة القدم.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below