28 تشرين الثاني نوفمبر 2015 / 17:23 / منذ عامين

الشقيقان موراي يقودان بريطانيا للتقدم 2-1 في نهائي كأس ديفيز

الشقيقان اندي وجيمي موراي (الى اليمين) يحتفلان بالفوز في بلجيكا يوم السبت - رويترز

جنت (بلجيكا) (رويترز) - وضع آندي موراي وشقيقه جيمي بريطانيا على مشارف الفوز بلقب كأس ديفيز للتنس لفرق الرجال لأول مرة منذ 79 عاما عندما تغلبا على الثنائي البلجيكي ديفيد جوفين وستيف دارسيس في مباراة الزوجي بالدور النهائي يوم السبت.

وأقيمت المباراة في أجواء حماسية قبل أن يفوز الشقيقان موراي 6-4 و4-6 و6-3 و6-2 ليمنحا بريطانيا التقدم 2-1 في المواجهة التي تحسم على أساس الأفضل في خمس مباريات.

ويستطيع آندي موراي المصنف الثاني عالميا - الذي كان متألقا مثلما كان طيلة مشوار بريطانيا لأول نهائي منذ 1978 - حسم المواجهة يوم الأحد ضد جوفين أعلى لاعبي بلجيكا تصنيفا.

وبدا شقيقه الأكبر جيمي مترددا في بعض لحظات اللقاء إلا انه حافظ على إرساله ليحسم المباراة بعد أن سدد دارسيس ضربة أمامية إلى خارج الملعب لتندفع الجماهير الانجليزية نحو احتفالات كبيرة داخل ملعب فلاندرز اكسبو الذي يسع 13 ألف متفرج.

وقال جيمي ”كانت هناك الكثير من الضوضاء. المسألة تتعلق بالنواحي الذهنية. كنا نصيح لبعضنا البعض في بعض الأوقات لكن ما تحقق يعدا أمرا رائعا وهو ما توقعناه في ظل حضور الكثيف من الجماهير المتحمسة إلى هنا لمتابعة النهائي.“

وأجرت بلجيكا تغييرا متأخرا على تشكيلة الزوجي حيث حل جوفين المصنف 16 على العالم بديلا لكيمير كوباجونز.

وأدى جوفين بشكل رائع منذ البداية إلا أن زميله دارسيس سدد كرة سهلة إلى خارج الملعب وبلجيكا متأخرة 4-5 ليمنح بريطانيا نقطة حسم المجموعة والتي استغلها اندي موراي.

وكان جيمي - وهو الوحيد المتخصص في منافسات الزوجي في الملعب والذي يحتل المركز السابع في التصنيف والذي بلغ نهائيين للبطولات الأربع الكبرى - الحلقة الأضعف في المجموعة الثانية وأضاع إرساله في الشوط الثالث مع عودة الزوجي البلجيكي لأجواء المنافسة ثانية.

وسنحت لبريطانيا الفرصة لكسر إرسال منافستها وهي متأخرة 2-3 إلا أن إعادة اندي موراي للكرة بشكل سيء أفشلت مساعي فريقه.

وعادلت ضربة قوية من جوفين على إرسال دارسيس النتيجة بواقع 5-5 وسط تشجيع كبير من الجماهير البلجيكية.

ومالت المباراة باتجاه أصحاب الأرض عندما أضاع جيمي موراي إرساله في بداية المجموعة الثالثة إلا أن الشقيقين البريطانيين كسرا إرسال منافسيهما بشكل متتالي ليتقدما 4-2 قبل أن يخسر جيمي إرساله ثانية.

وبدا ان هناك مشكلة على إرسالات دارسيس أيضا واستطاعت بريطانيا أن تتقدم 5-3 بعد ظهور اندي موراي بأداء قوي للغاية.

وتعرض دارسيس حليق الرأس لكسر إرساله ثانية في الشوط الثالث من المجموعة الرابعة ليضع بلجيكا أمام مشكلة كبيرة.

وسنحت سبع نقاط لكسر الإرسال للزوجي البلجيكي عندما كان جيمي موراي يرسل وفريقه متقدم 2-1 إلا أن دارسيس وجوفين فشلا في استغلالها وفشلت معها مساعي بلجيكا لدفع المباراة نحو مجموعة فاصلة.

ويحتاج اندي موراي الآن للفوز بمباراة يوم الأحد لينهي انتظار بلاده الذي دام طويلا لنيل لقبها العاشر.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below