6 كانون الأول ديسمبر 2015 / 14:32 / منذ عامين

بولونيا ينهي مسيرة رائعة لنابولي وفيورنتينا يتقدم للمركز الثاني

روبرتو دونادوني مدرب بولونيا اثناء مباراة في روما يوم 15 فبراير شباط 2015. تصوير جيامبيرو سبوسيتو - رويترز

روما (رويترز) - ‭‭‭ ‬‬‬تلقى نابولي المنافس على اللقب خسارته الأولى في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم منذ هزيمته في الجولة الافتتاحية للموسم بعدما خسر 3-2 على ملعب بولونيا ثم تجاوزه فيورنتينا في الترتيب نحو المركز الثاني بعدما اكتسح ضيفه أودينيزي 3-صفر يوم الأحد.

وسجل ماتيا ديسترو هدفا في كل شوط مع بولونيا كما أضاف زميله لوكا روسيتيني هدفا بضربة رأس بينما أحرز جونزالو هيجوين هدفين لنابولي في الدقائق الأخيرة وسط اثارة بالغة قرب النهاية.

لكن بولونيا تماسك ليحقق واحدة من مفاجآت الموسم ويثير الشكوك حول آمال نابولي في المنافسة على اللقب.

وأحرز ميلان باديلي ويوسيب ايليتشيتش وجونزالو رودريجيز ثلاثة أهداف مع فيورنتينا الذي حافظ على سجله خاليا من الهزيمة للمباراة السادسة على التوالي.

ويتصدر انترناسيونالي الترتيب برصيد 33 نقطة بعد فوزه 1-صفر على جنوة يوم السبت متقدما بنقطة واحدة على فيورنتينا بينما يأتي نابولي في المركز الثالث وله 31 نقطة.

ودخل نابولي لقاء يوم الأحد بسجل دفاعي رائع بعدما اهتزت شباكه تسع مرات فقط في الدوري كما لم يخسر في 18 مباراة متتالية في كل المسابقات منذ هزيمته في الجولة الافتتاحية أمام مضيفه ساسولو.

كما خسر بولونيا مرة واحدة فقط منذ أن تولى روبرتو دونادوني تدريب الفريق خلفا لديليو روسي في نهاية أكتوبر تشرين الأول الماضي وبدأ المباراة بقوة ليتقدم في الدقيقة 14.

وتلقى ديسترو تمريرة طويلة من أمادو دياوارا ليراوغ راؤول ألبيول قبل أن يضع الكرة في شباك الحارس بيبي رينا ليحرز هدفه الثالث هذا الموسم.

وضاعف روسيتيني تقدم بولونيا بعد سبع دقائق بضربة رأس من ركلة ركنية نفذها فرانكو برينزا ثم أخفق الحارس الاسباني رينا في التعامل مع تسديدة مباشرة لديسترو بعد مرور ساعة من اللعب.

وقال رينا لمحطة سكاي سبورتس ايطاليا التلفزيونية ”اهتزت شباكنا مرتين في أول 20 دقيقة وهذا أمر نادر للغاية. بدأنا في اللعب بشكل أفضل لكن الخطأ الذي ارتكبته كلفنا خسارة المباراة.“

وأنعش هيجوين آمال نابولي بعدما قلص الفارق في الدقيقة 87 ثم أضاف الهدف الثاني بعد ثلاث دقائق بتسديدة منخفضة ليشعل الأجواء في اللحظات الاخيرة لكن بولونيا تماسك ليبتعد عن منطقة الهبوط.

وقال ماوريتسيو ساري مدرب نابولي ”الوجود في المركز الأول أو الثاني أو الثالث يصنع فارقا قليلا الآن. أهدافنا تصنعها وسائل الإعلام لكننا لا ننظر لجدول الترتيب.“

ولم يظهر فيورنتينا في أفضل حالاته أمام أودينيزي لكنه تقدم في الدقيقة 26 عندم اصطدمت تسديدة باديلي من مدى بعيد بنيكولا كالينيتش وهي في طريقها للمرمى.

وضاعف ايليتشيتش تقدم فيورنتينا في الدقيقة 62 من ركلة جزاء بعد عرقلة ايمانويل أجيمانج بادو لكالينيتش ثم أضاف رودريجيز الهدف الثالث بضربة رأس من ركلة ركنية نفذها مانويل باسكال قبل أربع دقائق على النهاية.

وأخفق ميلانو في استغلال الدفعة التي حصل عليها الأسبوع الماضي عندما فاز 4-1 على سامبدوريا ليكتفي بالتعادل بدون أهداف خارج أرضه مع كاربي الوافد الجديد للأضواء وصاحب المركز قبل الأخير.

وتغلب أتلانتا 3-صفر على باليرمو ليتجاوز ميلانو نحو المركز السابع كما فاز كييفو 2-صفر على فروزينوني بفضل هدفين في آخر أربع دقائق.

وتلقى سامبدوريا هزيمته الرابعة على التوالي بعدما خسر 3-1 أمام ضيفه ساسولو بينما تغلب امبولي 1-صفر على فيرونا.

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below