10 كانون الأول ديسمبر 2015 / 23:26 / بعد عامين

اياكس يودع الدوري الأوروبي ويفسد الفرحة الهولندية بتألق ايندهوفن في دوري الأبطال

لندن (رويترز) - ودع اياكس الهولندي بطل أوروبا أربع مرات منافسات الدوري الأوروبي لكرة القدم من دور المجموعات يوم الخميس بعد احتفال منافسه ايندهوفن بتأهل طال انتظاره لدور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا.

لاعبون من اياكس الهولندي عقب مباراة الفريق بالدوري الاوروبي لكرة القدم في امستردام يوم الخميس. تصوير: مايكل كورين - رويترز

وعاشت الكرة الهولندية لحظات من السعادة يوم الثلاثاء الماضي بعد تأهل ايندهوفن لدور الستة عشر لدوري الأبطال ليصبح أول فريق هولندي يتأهل لتلك المرحلة من البطولة منذ ثماني سنوات.

لكن فشل أياكس في التأهل عن المجموعة الأولى بالدوري الأوروبي بعد تعادله 1-1 مع ضيفه مولده النرويجي قلل من فرحة الهولنديين.

وترك أياكس المركز الثاني لفناربخشه التركي الذي تعادل مع سيلتيك 1-1 لينضم إلى قائمة طويلة من الأندية المتأهلة والتي تشمل اولمبيك مرسيليا وسيون وميتيالاند والتي تأهلت في وقت سابق يوم الخميس إلى مرحلة الأدوار الإقصائية.

وحجز 15 فريقا مقاعدهم في دور 32 قبل الجولة الأخيرة من دور المجموعات وتبقت تسعة مقاعد ستحسم يوم الخميس على أن ينضم إليهم ثمانية فرق ودعت دوري الأبطال.

وكان نابولي الإيطالي بين الأندية التي ضمنت ظهورها في دور 32 بسلاسة حيث واصل بدايته المثالية عندما فاز على ليجيا وارسو البولندي 5-2 يوم الخميس لينهي دور المجموعة محققا العلامة الكاملة في ست مباريات.

وسجل دريس ميرتنز هدفين في خماسية نابولي التي رفعت الرصيد التهديفي للفريق الإيطالي إلى 22 هدفا في ست مباريات وهو أكبر عدد أهداف سجله أي فريق في المسابقة هذا الموسم.

ويعد أياكس أحد أكثر الأندية الأوروبية فوزا بالألقاب حيث فاز بأربعة ألقاب محلية بين عامي 2010 و2014 ويتصدر ترتيب الدوري حاليا لكنه لم يعد الفريق الذي تخشاه الأندية في القارة.

وكان اياكس بحاجة للفوز في اخر مباراة له بالمجموعة على أمل تعثر فناربخشه أمام سيلتيك واستطاع أخذ زمام المبادرة بالفعل بفضل هدف دوني فان دي بيك بضربة رأس في الدقيقة 14.

لكن مولده الذي يدربه أولي جونار سولسكاير لاعب مانشستر يونايتد السابق أثبت جدارته بانتزاعه التقدم بواسطة هدف هارميت سينج من تسديدة أرضية قبل نهاية الشوط الأول بربع ساعة.

وفي ذات الوقت كان فناربخشه متقدما على سيلتيك 1-صفر بفضل هدف سجله لازار ماركوفيتش المعار من ليفربول في الدقيقة 39 وتعادل الفريق الاسكتلندي عبر كريس كومونز وهو التعادل الذي منح التأهل للفريق التركي بعد أن احتل المركز الثاني خلف مولده متقدما بفارق نقطتين عن اياكس.

واحتفل سيون السويسري بشكل صاخب بعد التعادل سلبيا على ملعبه مع ليفربول الذي ضمن التأهل بالفعل. وحسم سيون المركز الثاني لصالحه في المجموعة الثانية متفوقا على روبن كازان الروسي الذي تعادل 2-2 مع بوردو الفرنسي.

وتعادل ميتيالاند 1-1 مع كلوب بروج البلجيكي ليحتل المركز الثاني في المجموعة الرابعة خلف نابولي بينما تماسك مرسيليا أمام صحوة متأخرة لمضيفه سلوفان ليبريتس التشيكي ليفوز 4-2 ويحتل المركز الثاني في المجموعة السادسة خلف براجا البرتغالي الذي ضمن التأهل للمرحلة التالية.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below