16 كانون الأول ديسمبر 2015 / 09:55 / بعد عامين

ريفر يتأهل بصعوبة إلى نهائي كأس العالم للأندية بعد فوز متوتر

(رويترز) - تجاوز ريفر بليت بطل أمريكا الجنوبية قلقه ليتأهل إلى نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم بعدما فاز بصعوبة 1-صفر على سانفريتشي هيروشيما يوم الأربعاء ليبقي على آماله في لقاء مع برشلونة.

لاعب ريفر بليت لوكاس ألاريو يحتفل بعد تسجيله هدفا في شباك سانفريتشي هيروشيما خلال مباراة الفريقين في كأس العالم للأندية يوم الأربعاء. تصوير: توماس بيتر - رويترز

وسجل لوكاس ألاريو هدف المباراة الوحيد بضربة رأس في الدقيقة 72 عندما فشل الحارس تاكوتو هاياشي التعامل مع كرة عالية من ركلة حرة.

لكن في الواقع كان الحارس مارسيلو باروفيرو أفضل لاعبي ريفر بعدما تصدى لسلسلة من الفرص في الشوط الأول.

وسيلعب ريفر - الذي تلقى دعما من 15 ألف مشجع - في المباراة النهائية يوم الأحد المقبل مع برشلونة بطل أوروبا أو قوانغتشو إيفرجراند الصيني بطل آسيا.

وكان هيروشيما - الذي شارك في البطولة كممثل لليابان صاحبة الأرض - قد تغلب على أوكلاند سيتي ومازيمبي في المباراتين السابقتين.

وتنظر أندية أمريكا الجنوبية إلى البطولة باعتبارها قمة كرة القدم للأندية في العالم في تناقض مع نظرة الأندية الاوروبية للمسابقة.

وكان الارتياح واضحا على مارسيلو جاياردو مدرب ريفر بعد اللقاء.

وقال للصحفيين ”كنا بحاجة للكثير من الصبر والذكاء والمباراة حسمت بتفاصيل بسيطة. لم يكن من السهل تحمل هذه المسؤولية الكبيرة لكننا لم نجعلها تؤثر علينا.“

وأضاف ”كان هناك عشر دقائق في الشوط الأول فقدنا فيها التنظيم وكان بوسعهم التسبب في الكثير الضرر لنا.“

وتفوقت أعداد جماهير ريفر بكثير على مشجعي الفريق صاحب الأرض وامتلك الفريق الارجنتيني الكرة بشكل أكبر في الشوط الأول لكنه واجه صعوبات في صناعة الفرص وبدا معرضا لهجمات هيروشيما المرتدة السريعة بقيادة المهاجم البرازيلي دوجلاس.

وفقد الفريق الارجنتيني شكله تماما في منتصف الشوط الأول لكن باروفيرو أنقذه.

وقام الحارس البالغ عمره 31 عاما - الذي لم يلعب مطلقا لمنتخب الارجنتين - بعمل جيد لايقاف تسديدة يوسوكي ميناجاوا بعد أن تجاوز مهاجم هيروشيما دفاع ريفر.

وفشل ميناجاوا - الذي شكل خطورة دائمة - في الوصول لتمريرة دوجلاس بعد هجمة مرتدة أخرى ثم تصدى باروفيرو بشكل رائع لمحاولة أخرى من مهاجم هيروشيما عقب تجاوزه اثنين من المدافعين.

كما أنقذ باروفيرو محاولة من يوسوكي تشاجيما الذي صنع لنفسه مساحة للتسديد من أمام أحد المدافعين.

وأتيحت أول فرصة حقيقية لريفر في بداية الشوط الثاني لكن رودريجو مورا أطاح بالكرة في السماء من مدى قريب.

ولم يظهر الفريق الارجنتيني ابدا وكأنه يستطيع التسجيل حتى جاء هدف الفوز عن طريق ألاريو قرب النهاية ليثير احتفالات صاخبة بين مشجعي ريفر في الاستاد.

وفي وقت سابق اليوم احتل مازيمبي بطل افريقيا المركز السادس بعد خسارته 2-1 أمام كلوب أمريكا المكسيكي.

وتقدم الفريق المكسيكي بهدفين في أول نصف ساعة عن طريق داريو بنديتو ومارتن زونيجا قبل أن يقلص رينفورد كالابا لاعب منتخب زامبيا الفارق لمازيمبي القادم من الكونجو الديمقراطية قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول.

وأصيب بنديتو لاعب كلوب أمريكا بعد تسجيل الهدف الأول بضربة رأس وخرج في الدقيقة 21 بينما استغل البديل زونيجا ارتباكا دفاعيا وأضاف الهدف الثاني سريعا.

وتابع كالابا كرة مرتدة وقلص الفارق بعدما سدد كرة قوية من مدى قريب في مرمى الحارس مويسيس مونيوز بينما أخفق الفريق الافريقي في إدراك التعادل لينتزع كلوب أمريكا المركز الخامس.

وكان مازيمبي قد خسر في مباراته الأولى 3-صفر أمام هيروشيما بينما تعثر كلوب أمريكا 2-1 أمام قوانغتشو.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below