1 تشرين الثاني نوفمبر 2016 / 22:02 / بعد 10 أشهر

سيتي يسقط برشلونة بثلاثية وسط سعادة جوارديولا

لاعبون من مانشستر سيتي يحتفلون بتسجيل هدف في شباك برشلونة خلال مباراة الفريقين بدوري ابطال اوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء. تصوير: دارين ستابلس - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط.

مانشستر (انجلترا) (رويترز) - ظهرت السعادة على المدرب بيب جوارديولا بعد أن عزز مانشستر سيتي آماله في التأهل إلى دور الستة في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بالفوز 3-1 على فريقه السابق برشلونة يوم الثلاثاء باستاد الاتحاد.

وهز إيلكاي جندوجان الشباك مرتين وأحرز كيفن دي بروين هدفا رائعا من ركلة حرة بعد أداء قوي من الفريق صاحب الأرض لينتهي سجل برشلونة المثالي أمامه ويثأر لهزيمته 4-صفر قبل أسبوعين.

وبدا الفوز بعيدا عن سيتي عندما افتتح ليونيل ميسي التسجيل بعد هجمة مرتدة رائعة في الدقيقة 21 وهو الهدف الرابع له في شباك سيتي بعدما أحرز ثلاثة أهداف في المباراة الأولى.

وكانت السيطرة لبرشلونة حتى استطاع جندوجان الاستفادة من خطأ لسيرجي روبرتو في تمريرة الكرة ليدرك التعادل للفريق الانجليزي.

وفي مباراة مليئة بالمحاولات الهجومية والأخطاء الدفاعية نجح دي بروين في منح سيتي التقدم في الدقيقة 51 قبل المساعدة في صناعة الهدف الثاني لجندوجان في الدقيقة 74.

وقدم سيتي واحدة من أفضل مبارياته الأوروبية وترك برشلونة محبطا إذ كان يمني نفسه بالفوز لاجتياز دور المجموعات للموسم 13 على التوالي.

وبدأت المباراة بقوة لسيتي وبدا أن رحيم سترلينج تعرض لخطأ من صمويل أومتيتي لكن الحكم منحه بطاقة صفراء بداعي التحايل.

وبعد ذلك بقليل ومن هجمة مرتدة بدأت من خافيير ماسكيرانو مرر ميسي الكرة ناحية اليسار إلى نيمار الذي تمهل في الاستحواذ على الكرة قبل أن يعيدها إلى زميله الأرجنتيني الذي سجل ببراعة ليرفع رصيده إلى 90 هدفا في دوري الأبطال.

وهدد برشلونة مرمى سيتي وبدا أن بوسعه إضافة الهدف الثاني قبل أن يمرر سيرجي روبرتو الكرة بشكل خاطئ لتصل إلى سيرجيو أجويرو مهاجم سيتي الذي وضعها سريعا في طريق سترلينج.

وأرسل سترلينج كرة عرضية من داخل منطقة الجزاء لم يجد جندوجان صعوبة في تحويلها إلى داخل المرمى.

وفي بداية الشوط الثاني أخفق سترلينج في التعامل مع انفراد من ناحية اليمين وتباطأ في التسديد قبل أن يضع الكرة خارج المرمى.

لكن سيتي لم ينتظر طويلا من أجل التقدم إذ أطلق دي بروين ركلة حرة ببراعة من فوق الحائط الدفاعي لتستقر في مرمى الحارس مارك أندريه شتيجن.

وكان دي بروين قريبا من إضافة الهدف الثالث لكنه سدد بجوار المرمى مباشرة.

واقترب برشلونة من التعادل بعدما مرر جون ستونز مدافع سيتي كرة بالخطأ إلى الخلف ووصلت إلى لويس سواريز الذي مهدها لزميله أندريه جوميز لكنه سدد في العارضة.

وواصل سيتي السيطرة على اللقاء ومرر دي بروين كرة رائعة للبديل خيسوس نافاس الذي أرسلها عرضية لتصطدم بأجويرو وتصل إلى جندوجان الذي سدد بسهولة ليحرز هدفه الرابع في آخر مباراتين.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below