طرد مورينيو في تعادل جديد ليونايتد في أولد ترافورد

Sun Nov 27, 2016 9:16pm GMT
 

لندن (رويترز) - طرد جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد للمرة الثانية خلال شهر واحد على ملعب اولد ترافورد يوم الأحد وشعر بغضب أكبر بعد التعادل 1-1 مع وست هام يونايتد ليبتعد أكثر عن صدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأحرز أليكسيس سانشيز هدفين وثيو والكوت هدفا في فوز فريقهما أرسنال 3-1 على ضيفه الشجاع بورنموث ليبقى الفريق اللندني قريبا من أندية المقدمة بينما أحبط ساوثامبتون عودة مدربه السابق رونالد كومان إلى ملعب الفريق وتغلب على ايفرتون 1-صفر.

وقرر الحكم جون موس طرد مورينيو -الذي طرد في مواجهة بيرنلي بسبب الإساءة إلى الحكم مارك كلاتنبرج- في الدقيقة 27 بعد ضرب زجاجات السوائل.

ولجون موس تاريخ حافل مع مورينيو إذ أنه طرده من المنطقة الفنية خلال مواجهة وست هام بعد مشادة في الاستراحة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي عندما كان البرتغالي مدربا لتشيلسي.

وشعر مورينيو بالغضب بعد حصول بول بوجبا على إنذار عندما النتيجة التعادل 1-1 حيث هز زلاتان ابراهيموفيتش الشباك للمرة الثالثة في مباراتين بعد أن تقدم ديافرا ساكو للفريق الضيف بعد 90 ثانية وهو ثاني أسرع هدف تستقبله شباك يونايتد على ملعبه.

وما سيثير قلق مورينيو بصورة أكبر هو استمرار اهدار النقاط على ملعبه إذ أن يونايتد يحتل المركز السادس برصيد 20 نقطة بعد التعادل في أربع مباريات متتالية على ملعبه في الدوري ليبتعد عن القمة بفارق 11 نقطة.

وبدا روي فاريا المدرب المساعد ليونايتد -الذي اعتاد الظهور في المؤتمرات الصحفية بعد مخالفات مورينيو - يقتفي أثر البرتغالي إذ قال "يمكننا القول بأن الحظ لم يحالفنا. نحن واثقون جميعا من أن الفريق سيحقق النتائج المرجوة."

وبشأن طرد مورينيو أبلع فاريا هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "الحكم شرح الأمر لجوزيه وليس هناك شيء اخر يقال. أعتقد أن مورينيو شعر بالاحباط بعد حصول بوجبا على بطاقة صفراء."

وأضاف "كان من المفترض أن يحتسب خطأ لنا ولكن الحكم رأى الأمر بصورة مختلفة."   يتبع

 
الحكم جون موس يطرد جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد على ملعب اولد ترافورد بعد ضربه زجاجات السوائل خلال مباراة فريقه أمام وست هام يونايتد بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد. تصوير: كارل ريسين - رويترز. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.