6 كانون الأول ديسمبر 2016 / 08:17 / بعد عام واحد

المسؤول عن حملة الفيفا لمواجهة التلاعب يترك منصبه

زوريخ (رويترز) - أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الاثنين أن رالف موتشكه رئيس الأمن بالفيفا - والذي كان يقود حملة ضد التلاعب بنتائج المباريات - ترك منصبه.

صورة من أرشيف رويترز لرالف موتشكه رئيس الأمن بالفيفا.

وقال الفيفا إن المسؤول الألماني الذي كان رئيسا للأمن خلال ثلاثة أعوام ونصف العام ترك منصبه لكن دون إعطاء أي تفاصيل.

وطاف موتشكه دول العالم ضمن حملة للفيفا للتصدي للتلاعب في نتائج المباريات والذي يمثل تهديدا كبيرا للعبة.

وقال موتشكه لرويترز العام الماضي إن من أولوياته مساعدة الاتحادات الوطنية على تأسيس برامج نزيهة لمواجهة خطر التلاعب في نتائج المباريات.

وفي المعتاد يكون وراء التلاعب عصابات إجرامية تقدم رشى للاعبين أو للحكام من أجل التلاعب في مباراة وحصد آلاف أو ملايين الدولارات من المراهنة على النتيجة.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below