10 كانون الأول ديسمبر 2016 / 15:24 / بعد عام واحد

ثنائية أوكاكا تقود واتفورد للفوز على ايفرتون في دوري انجلترا

(رويترز) - سجل الإيطالي ستيفانو أوكاكا هدفا في كل شوط ليقود واتفورد للفوز 3-2 على ايفرتون في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت وهو الانتصار الأول له على منافسه في كل البطولات منذ 1987.

الإيطالي ستيفانو أوكاكا يحتقل بعد تسجيل هدفه الثاني لفريق واتفورد ضد ايفرتون في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير رويترز. (هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية).

وهز بيرنلي الشباك مرتين في ثلاث دقائق في الشوط الأول ليضع حدا لهزيمته في ثلاث مباريات متتالية ويفوز 3-2 على بورنموث في مواجهتهما الأولى في الدوري الممتاز وتعادل هال سيتي 3-3 مع ضيفه كريستال بالاس فيما سجل فرناندو يورينتي هدفين ليقود سوانزي سيتي للانتصار 3-صفر على سندرلاند.

وتأخر واتفورد الذي شارك 11 لاعبا من جنسيات مختلفة في تشكيلته الأساسية في الدقيقة 17 عندما هز روميلو لوكاكو شباكه من مدى قريب بعد تمريرة من جاريث باري.

وهو الهدف الثامن للمهاجم البلجيكي في الدوري هذا الموسم لكن هذا التقدم لم يدم طويلا حيث أدرك أوكاكا التعادل في الدقيقة 36 بكعب قدمه بعد تمريرة عرضية من نور الدين امرابط.

وأضاف أوكاكا هدفه الثاني بضربة رأس في الدقيقة 64 اثر ركلة ركنية بعد أن هز النمساوي سيباستيان برودل الشباك لأول مرة في الدوري بضربة رأس أيضا بعد ركلة حرة نفذها جوزيه هولباس.

وسجل لوكاكو هدفه الثاني بضربة رأس قبل أربع دقائق من النهاية لكن واتفورد حافظ على انتصاره ليرفع رصيده إلى 21 نقطة في المركز السابع متقدما على ايفرتون صاحب المركز التاسع والذي انتصر مرة واحدة في آخر عشر مباريات واهتزت شباكه 11 مرة في اخر أربع مباريات خارج ملعبه.

وهي المرة الأولى منذ مايو ايار 2010 التي يهز فيها أوكاكا الشباك في الدوري الممتاز وذلك عندما كان يلعب معارا لفولهام. وهذه هي المرة الثانية التي يشارك فيها اللاعب - القادم من اندرلخت في الصيف الماضي - ضمن التشكيلة الأساسية لواتفورد.

وقال والتر ماتساري مدرب واتفورد ”ستيفانو أوكاكا كان عليه الانتظار أساسا بسبب الإصابة لكنه أظهر مدى أهميته للفريق.“

وحافظ بيرنلي - الذي صعد للعب في دوري الأضواء في الموسم الماضي على سجله خاليا من الهزيمة على ملعبه أمام بورنموث.

وسجل جيف هندريك هدف التقدم بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 13 قبل أن يضيف ستيفن وارد الهدف الثاني بعد ثلاث دقائق وهو هدفه الأول في الدوري خلال أكثر من أربع سنوات.

وقلص بورنموث - الذي انتصر 4-3 على ليفربول في الجولة الماضية - النتيجة عبر بنيك افوبي في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول لكن جورج بويد جعل النتيجة 3-1 في الدقيقة 75.

وأضاف تشارلي دانييلز هدفا ثانيا لبورنموث بتسديدة من مدى بعيد في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع للمباراة لكن بيرنلي حافظ على فوزه الخامس هذا الموسم ليتقدم للمركز 13 خلف بورنموث صاحب المركز 11.

وانتهت المباراة رقم 300 لالان باردو كمدرب في الدوري الممتاز بشكل مثير حيث سجل فرايزر كامبل هدفا في الدقيقة 89 ليدرك التعادل لبالاس 3-3 مع هال سيتي.

وبدا هال في طريقه للفوز والهروب من منطقة الهبوط بعد أن حول تأخره 2-1 إلى تقدم 3-2 عبر اداما ديوماندي وجيك ليفرمور في الدقيقتين 72 و78 على الترتيب.

لكن كامبل المهاجم السابق لهال ضمن لباردو الاحتفال في النهاية بإدراك التعادل بعد عمل رائع من ويلفريد زاها الذي كان تقدم 2-1 لبالاس في الدقيقة 70.

وافتتح روبرت سنودجراس التسجيل لهال في الدقيقة 27 بضربة جزاء مثيرة للجدل قبل أن يتسبب في ركلة جزاء في الشوط الثاني بعد عرقلة ضد زاها ليمنح كريستيان بنتيكي فرصة إدراك التعادل للفريق الضيف.

وأحرز جيلفي سيجوردسون هدفا من ركلة جزاء وأضاف يورينتي هدفين ليقودا سوانزي سيتي للفوز 3-صفر على سندرلاند المتعثر وتخفيف الضغط على المدرب بوب برادلي.

وهز سيجوردسون الشباك في الدقيقة 50 قبل أن يصنع الهدف الثاني ليورينتي بعد ذلك بأربع دقائق.

واختتم يورينتي الأهداف في الدقيقة 80 بضربة رأس بعد تمريرة عرضية من جيفرسون مونتيرو.

وهو الفوز الثاني لسوانزي بقيادة برادلي كما انه الثاني على التوالي له على ملعبه.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below