لوكاكو وشبان إيفرتون يوجهون ضربة قوية لفرص سيتي في المنافسة على اللقب

Sun Jan 15, 2017 5:23pm GMT
 

(رويترز) - تلقت آمال مانشستر سيتي في المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ضربة قوية بالخسارة 4-صفر على ملعب إيفرتون بفضل تألق روميلو لوكاكو والثنائي الشاب توم ديفيز وأديمولا لوكمان لتزداد معاناة بيب جوارديولا يوم الأحد.

وتعرض المدرب الاسباني لأكبر خسارة بالدوري بعد استحواذه على نصيب الأسد من امتلاك الكرة والفرص لكن الأخطاء الدفاعية الساذجة منحت الفرصة للمهاجم البلجيكي لوكاكو لتسجيل هدفه 12 بالدوري عندما هز الشباك في الدقيقة 34.

وعزز كيفن ميرالاس النتيجة بهدف ثان بعد الاستراحة وأضاف ديفيز (18 عاما) خريج اكاديمية النادي الهدف الثالث والأول له مع فريقه ليبدو سيتي لا حول له ولا قوة.

وأضاف البديل لوكمان (19 عاما) الذي خاض يوم الأحد مباراته الأولى الهدف الرابع من أول لمسة له في الوقت المحتسب بدل الضائع عندما استغل خطأ من مدافع إيفرتون السابق جون ستونز ليخسر سيتي للمرة الرابعة في آخر ثماني مباريات بالدوري.

وتركت هذه الخسارة - الثانية لسيتي في مرسيسايد بعد الأولى أمام ليفربول في ليلة رأس السنة - الفريق في المركز الخامس بفارق عشر نقاط عن تشيلسي المتصدر وبدا جوارديولا يائسا على مقاعد البدلاء.

وقال المدرب الاسباني لشبكة سكاي سبورتس "المباراة نموذج للكثير من الأشياء التي حدثت هذا الموسم. إنها كرة القدم. في كرة القدم لا تحتاج في بعض الأحيان للكثير من الفرص لتهز الشباك. لقد وصلوا للمرمى مرة وسجلوا هدفا.

"هذا لم يحدث اليوم لكن في معظم الموسم.. من الصعب على اللاعبين التعامل مع هذا الموقف. بالطبع يمكننا تقديم أفضل من ذلك. الأمر صعب على اللاعبين."

وبدأ فريق جوارديولا المباراة بشكل جيد وطالب لاعبو سيتي بركلة جزاء بداعي تعرض رحيم سترلينج لعرقلة من جويل روبلز حارس إيفرتون.

وصنع كيفن دي بروين فرصا رائعة لسترلينج وديفيد سيلفا إذ استحوذ الضيوف على الكرة لكن عندما استخلص ديفيز الكرة من جايل كليشي ومرر عبر دفاع سيتي ضرب إيفرتون بقوة عبر كرة مباشرة من لوكاكو في المرمى ليسجل ثالث أهدافه في اخر أربع مباريات.   يتبع

 
جوارديولا مدرب سيتي خلال مباراة إيفرتون في الدوري الإنجليزي يوم الأحد. (صورة من أكشن إيمدجيز تستخدم في الأغراض التحريرية فقط) - رويترز