18 كانون الثاني يناير 2017 / 12:21 / بعد 7 أشهر

استدعاء قوات مكافحة الشغب بعد احتجاج جماهير سبورتنج

لشبونة (رويترز) - تم استدعاء قوات مكافحة الشغب بعد تجمع جماهير سبورتنج لشبونة الغاضبة خارج مقر النادي للاحتجاج على هزيمة الفريق في كأس البرتغال لكرة القدم أمام تشافيز المتواضع ليتواصل الموسم غير السعيد للفريق.

وخسر سبورتنج 1-صفر يوم الثلاثاء لتنتهي آماله في الفوز بلقب كبير هذا الموسم.

وواجه اللاعبون أول احتجاج عند خروجهم من الاستاد حيث انتظرتهم مجموعة من الجماهير الغاضبة مما دقع قوات مكافحة الشغب لتطويق حافلة الفريق.

وبعد العودة إلى لشبونة واجه اللاعبون مجموعة أخرى من الجماهير الغاضبة عند وصولهم لاستاد الفالادي لاستقلال سياراتهم الخاصة في ساعة مبكرة من يوم الأربعاء لتتدخل الشرطة مرة أخرى.

ويحتل سبورتنج المركز الرابع في الدوري متأخرا بفارق ثماني نقاط عن بنفيكا المتصدر وانتهت آماله الاوروبية في ديسمبر كانون الأول حيث احتل المركز الأخير في مجموعته بدوري الأبطال خلف ليجيا وارسو المغمور.

وهذه النتائج بعيدة عن التوقعات لفريق يضم بين صفوفه العديد من اللاعبين الفائزين بلقب بطولة اوروبا 2016 مع البرتغال بالإضافة للاعبين دوليين آخرين.

وأقر برونو دي كارفاليو رئيس النادي بأن الموسم الحالي مخيب للآمال لكنه نفى أي تكهنات حول إقالة المدرب جورجي جيسوس وقال إن تشكيلة الفريق ستتقلص.

وأضاف على صفحته على موقع فيسبوك "الاستسلام ليس اختيارا. سأتأكد مع جورجي جيسوس من أن الفريق سيصبح أكثر تنافسية. ستتقلص تشكيلة الفريق خلال فترة الانتقالات الحالية لتصبح أكثر قوة."

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below