ليفربول وتوتنهام يهدران النقاط وروني يحطم رقما قياسيا

Sat Jan 21, 2017 10:13pm GMT
 

من مارتن هيرمان

لندن (رويترز) - عادت مشاكل ليفربول الدفاعية للظهور مرة أخرى حيث تلقت آمال الفريق في المنافسة على لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم ضربة مؤلمة بهزيمته المفاجئة 3-2 أمام سوانزي سيتي المنافس على الافلات من دوامة الهبوط يوم السبت.

وشكل هذا يوما رائعا لتشيلسي المتصدر بدون اللعب تعافى توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني من تأخره بهدفين ليتعادل 2-2 مع مانشستر سيتي فيما تعادل مانشستر يونايتد 1-1 مع مضيفه ستوك سيتي.

واقتنص وين روني نقطة واحدة ليونايتد بهدف رائع من ركلة حرة جعلته الهدف التاريخي للنادي عبر العصور برصيد 250 هدفا متقدما بفارق هدف واحد عن بوبي تشارلتون.

وهدف روني في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع الغى تقدم ستوك بهدف من خوان ماتا بالخطأ في مرمى فريقه يونايتد الذي ظل في المركز السادس.

وقال روني البالغ عمره 31 عاما "هذا يعني الكثير جدا. هذا شرف عظيم وأنا فخور للغاية."

وأضاف "من الصعب حاليا أن أشعر بالسعادة بسبب النتيجة لكن في المجمل هذا شرف كبير."

وهز جيلفي سيجوردسون الشباك في الدقيقة 74 لينهي سلسلة بلا هزيمة لليفربول على ملعبه امتدت على مدار 17 مباراة في الدوري ليبتعد فريق المدرب يورجن كلوب بفارق سبع نقاط عن تشيلسي المتصدر الذي يستطيع زيادة الفارق عندما يستضيف هال سيتي المتعثر يوم الأحد.

وسجل المهاجم الاسباني فرناندو يورينتي هدفين سريعين في بداية الشوط الثاني ليمنح سوانزي التقدم لكن ليفربول أدرك التعادل بعدها بهدفين من روبرتو فيرمينو.   يتبع

 
كولمان لاعب ايفرتون يحتفل باحراز هدف في شباك كريستال بالاس بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: جون سيبلي - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط.