26 كانون الثاني يناير 2017 / 00:04 / منذ 10 أشهر

ريال مدريد يودع كأس ملك اسبانيا واتليتيكو يتأهل

برشلونة (رويترز) - اكتفى ريال مدريد بالتعادل 2-2 مع مضيفه سيلتا فيجو يوم الأربعاء ليودع كأس ملك اسبانيا لكرة القدم من دور الثمانية بعد هزيمته 4-3 في مجموع المباراتين.

زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد خلال مباراة لفريقه أمام سيلتا فيجو ضمن مباريات كأس ملك اسبانيا لكرة القدم يوم 10 يناير كانون الثاني 2017. تصوير: رويترز.

وتعافى ريال مدريد من تأخره مرتين في ليلة ممطرة في جاليسيا لكن ذلك لم يكن كافيا لإنقاذه من وداع بطولة بنظام خروج المغلوب للمرة الأولى تحت قيادة المدرب زين الدين زيدان.

وانتهت مسيرة زيدان مع ريال مدريد بعدم الخسارة في 40 مباراة - وهو رقم قياسي اسباني - هذا الشهر عقب الهزيمة مرتين متتاليتين.

ومنح المدافع دانيلو التقدم لسيلتا فيجو بهدف عكسي في الدقيقة 44 لكن كريستيانو رونالدو أدرك التعادل لريال مدريد من ركلة حرة في الدقيقة 62.

وضمن الدنمركي دانييل فاس تأهل سيلتا فيجو إلى الدور قبل النهائي بعدما سجل هدفا من عند حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 85 قبل أن يدرك البديل لوكاس فاسكيز التعادل لريال مدريد بضربة رأس.

وكاد سيرجيو راموس أن يقلب الأمور في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن الكرة التي لعبها بضربة رأس بعد ركلة حرة من توني كروز مرت بجوار المرمى بقليل.

وفشل ريال مدريد في التأهل للدور قبل النهائي لكأس الملك للمرة الثالثة على التوالي حيث ودع البطولة في 2015 أمام اتليتيكو مدريد من دور الستة عشر قبل استبعاده من نسخة العام الماضي بسبب إشراك لاعب بشكل غير قانوني.

وقال زيدان لمحطة جول التلفزيونية ”اقتربنا للغاية. لعبنا بشكل رائع في أول نصف ساعة لكن كل شيء تغير بعد هدف دانيلو العكسي. لن ننظر للخلف ونتطلع للأمام فقط لكن إذا واصلنا اللعب بهذه القوة والشخصية سنتطور.“

وأضاف المدرب الفرنسي الذي يتصدر فريقه دوري الدرجة الأولى بفارق نقطة واحدة عن اشبيلية ونقطتين عن برشلونة لكنه يملك مباراة مؤجلة ”لا يوجد أي علاج لما حدث سوى المنافسة على لقبي الدوري ودوري أبطال اوروبا.“

وتأهل سيلتا فيجو - الذي بلغ نهائي البطولة ثلاث مرات لكنه لم يفز بها على الإطلاق - إلى الدور قبل النهائي للعام الثاني على التوالي حيث يسعى للصعود للنهائي للمرة الأولى منذ 2001.

وقال هوجو مايو قائد الفريق ”نستحق لحظة سعيدة مثل هذه. إخراج ريال مدريد ليس أمرا سهلا كان من الرائع رؤية مدى سعادة الجماهير.“

وفي وقت سابق من يوم الأربعاء تأهل اتليتيكو مدريد إلى الدور قبل النهائي للمرة الأولى في ثلاث سنوات بعدما حول تأخره إلى تعادل 2-2 مع ايبار ليفوز 5-2 في مجموع المباراتين.

ووضع خوسيه خيمينز اتليتيكو في المقدمة بضربة رأس بعد ركلة ركنية في الدقيقة 49 ليمنح الفريق التقدم بأربعة أهداف في مجموع المباراتين بعد الفوز 3-صفر في مباراة الذهاب لكن سيرجي انريك أدرك التعادل في الدقيقة 73 من كرة ارتدت له بعد اصطدامها بالقائم.

ومنح بيدرو ليون التقدم لايبار في الدقيقة 80 لكن الفريق المغمور كان بحاجة لثلاثة أهداف أخرى للتأهل وأنهى خوانفران الأمر بهدف التعادل في الدقيقة 85.

وانضم اتليتيكو وسيلتا فيجو في الدور قبل النهائي إلى الافيس الذي فاز 2-صفر في مجموع المباراتين على الكوركون المنافس في الدرجة الثانية.

ويتطلع برشلونة حامل اللقب لبلوغ الدور قبل النهائي للمرة السابعة على التوالي عندما يستضيف ريال سوسيداد يوم الخميس بعد فوزه 1-صفر في مباراة الذهاب.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below