30 كانون الثاني يناير 2017 / 10:10 / بعد 10 أشهر

فينجر: المنتقدون يرغبون في مشاهدتي خلف القضبان

(رويترز) - رفض أرسين فينجر مدرب أرسنال تعليقات ذكرت أن عقوبة إيقافه أربع مباريات بسبب دفع الحكم الرابع في انتصار 2-1 على بيرنلي هذا الشهر كانت مخففة للغاية قائلا إن منتقديه لن يرتاح لهم بال إلا إذا شاهدوه خلف القضبان.

أرسين فينجر مدرب أرسنال يتابع المباراة أمام ساوثامبتون من المدرجات يوم 28 يناير كانون الثاني 2017. تصوير: بول هاكيت - رويترز. تستخدم الصورة في الاغراض التحريرية فقط.

وعوقب فينجر بغرامة مالية قدرها 25 ألف جنيه استرليني (31.327 دولار) بداعي توجيه اهانة لفظية ودفع الحكم الرابع انطوني تايلور خلال الفوز على بيرنلي.

وأبلغ فينجر وسائل اعلام بريطانية ”الناس الذين يكرهوني سيعتبرون أي عقوبة تصدر في حقي مخففة للغاية. سيسعدون بمشاهدتي خلف القضبان ومع ذلك سيعتبرون ذلك أيضا عقوبة مخففة.“

وتابع “رد فعلي على عقوبة الإيقاف قلته عقب المباراة. دعونا ننسى هذا الأمر تماما. لا أريد التعليق على قرار القاضي.

”نلت عقوبة وقررت عدم الطعن عليها لتجاوز هذا الأمر. لا أريد أن أتذكر هذا الأمر ثانية.“

وشاهد فينجر من المدرجات فريقه يسحق منافسه ساوثامبتون بخماسية دون رد يوم السبت ليتقدم للدور الخامس في كأس الاتحاد.

ويحتل أرسنال المركز الثاني في الدوري متأخرا بثماني نقاط عن تشيلسي المتصدر بعد 22 مباراة. وسيستضيف واتفورد صاحب المركز 14 يوم الثلاثاء.

وكان الاتحاد الانجليزي لكرة القدم عاقب فينجر بالإيقاف أربع مباريات بعدما أقر بسوء التصرف خلال مباراة بيرنلي.

وأظهرت صور فينجر وهو يدفع الحكم الرابع.

وانفجر فينجر غاضبا بعد احتساب ركلة جزاء لبيرنلي سجل منها هدف التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع لكنه اعتذر عن تصرفه في وقت لاحق بعد خروج فريقه منتصرا.

وقال الاتحاد الانجليزي في بيان ”المزاعم تشير الى أنه استخدم كلمات جارحة و/أو مهينة تجاه الحكم الرابع حوالي الدقيقة 92.“

وأضاف ”كما يزعم أيضا أن سلوكه في النفق المؤدي لغرف خلع الملابس والتحامه جسديا مع الحكم الرابع بعد طرده من المنطقة الفنية يرقى لمستوى سوء التصرف.“

وتابع ”أقر مدرب أرسنال الذي تم تغريمه أيضا 25 ألف جنيه استرليني (31.342 دولار) بالتهمة الموجهة اليه وطلب جلسة استماع انعقدت بالفعل أمام لجنة تأديبية خاصة يوم الجمعة.“

وأكمل أرسنال اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 65 بعد طرد جرانيت شاكا وتعادل أندريه جراي من ركلة الجزاء قبل أن ينتزع أليكسيس سانشيز الفوز لأرسنال من ركلة جزاء أخرى في الدقيقة الثامنة من الوقت بدل الضائع.

وغضب فينجر من احتساب ركلة الجزاء الأولى بعد احتكاك من فرانسيس كوكلين ضد آشلي بارنز ما دفع الحكم جون موس لطرد المدرب الفرنسي.

وبدا أن فينجر دخل في خلاف مع الحكم الرابع.

وبعدها قال فينجر لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”لم أشاهد أي ركلة جزاء من مكاني بالخارج لكن كان يجب أن أصمت واعتذر حتى إن كنت محبطا.“

ونفى فينجر حدوث أي احتكاك جسدي مع الحكم الرابع موضحا ”لم يكن احتكاكا. اعتقدت فقط أنه بإمكاني الوقوف في النفق (المؤدي لغرف خلع الملابس).“

وأضاف ”حققنا الفوز أخيرا وجاء بصعوبة شديدة. أكملنا اللقاء بعشرة لاعبين وهم لعبوا بشكل جيد ولكن في النهاية حققنا النقاط الثلاث المطلوبة.“

اعداد وتحرير اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below