1 شباط فبراير 2017 / 22:37 / بعد 10 أشهر

هدفان رائعان من سواريز وميسي يمنحان برشلونة التفوق على اتليتيكو

برشلونة (رويترز) - سجل لويس سواريز وليونيل ميسي هدفين رائعين ليضعا برشلونة على الطريق نحو نهائي كأس ملك اسبانيا لكرة القدم للمرة الرابعة على التوالي عقب الفوز يوم الأربعاء 2-1 على مضيفه اتليتيكو مدريد رغم أن حامل اللقب تفادى انتفاضة متأخرة من صاحب الأرض.

ليونيل ميسي (إلى اليسار) لاعب برشلونة يحتفل بتسجيل هدف لفريقه مع زميله لويس سواريز خلال مباراة أمام اتليتيكو مدريد في كأس ملك إسبانيا لكرة القدم يوم الأربعاء. تصوير: سيرجيو بيريز - رويترز.

وافتتح سواريز التسجيل بهدف رائع في الدقيقة السابعة بعد انطلاقة من منتصف الملعب قبل أن يطلق تسديدة منخفضة وأضاف ميسي الهدف الثاني في الدقيقة 33 بعدما اصطدمت الكرة بالقائم.

وتحسن اتليتيكو في الشوط الثاني وبعد أن قلص انطوان جريزمان الفارق بضربة رأس في الدقيقة 59 حاصر صاحب الأرض منافسه برشلونة لكنه لم يستطع إدراك التعادل.

وتقام مباراة الإياب في نو كامب الثلاثاء المقبل والتي سيغيب عنها نيمار من برشلونة وجابي قائد اتليتيكو بسبب الإيقاف.

وقال لويس انريكي مدرب برشلونة للصحفيين ”ليس من المعقول أن تعتقد أنك لن تعاني في استاد كالديرون. حاولنا فعل كل شيء للنجاة من هجمات المنافس المتلاحقة والآن نستطيع الاستمتاع بالنتيجة.“

وأضاف ”ربما تقولون إننا كان يجب أن نكون أكثر فعالية في الشوط الثاني وإنهاء المباراة بنتيجة أكبر لكنها مجرد نظرية والحقيقة أن المنافس حصل على فرص أكثر منا. هناك بعض الأشياء التي أريد تطويرها لكنها نتيجة كبيرة لنا.“

ومع تأخر فريقه بهدفين لم لكن لدى المدرب دييجو سيميوني ما يخسره وأشرك المهاجم فرناندو توريس بدلا من المدافع سيم فرساليكو.

ووسط مساندة معتادة من جماهير ملعب فيسنتي كالديرون بدا اتليتيكو عازما على العودة.

ومرر توريس كرة بكعب قدمه إلى جابي لكن تسديدته اصطدمت بالمدافع جوردي البا. ولم يستطع برشلونة احتواء اتليتيكو لفترة طويلة وجاء هدف تقليص الفارق من لعبة معتادة للمدرب سيميوني من ركلة حرة.

ومرر جابي كرة إلى دييجو جودين الذي لعب تمريرة عرضية إلى جريزمان ليهز الشباك.

وحصل اللاعب الفرنسي على فرصة لإدراك التعادل بعد تمريرة عرضية من فيليبي لويس لكن يسبر سيلسن حارس برشلونة تصدى للكرة في اللحظة الأخيرة.

وبدا الحارس الهولندي مهتزا أغلب فترات الشوط الثاني لكنه كان محظوظا بعدم هز شباكه مرة أخرى بعد فرصتين من توريس وكيفن جاميرو.

وقال سيميوني مدرب اتليتيكو ”في الشوط الثاني كنا أقرب كثيرا لما كنا نريد.“

وتابع ”أنا سعيد بالأداء الذي قدمناه في الشوط الثاني وحماسنا. لو لعبنا بنفس الشكل في مباراة الإياب يمكننا التأهل.“

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below