5 شباط فبراير 2017 / 15:56 / بعد 6 أشهر

ثنائية جيسوس تقود سيتي للمركز الثالث بفوز متأخر 2-1 على سوانزي

جابرييل جيسوس لاعب مانشستر سيتي يحتفل بإحراز هدف في مرمى سوانزي سيتي يوم الأحد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم. رويترز

(رويترز) - هز جابرييل جيسوس الشباك مرتين إحداهما هدف الفوز في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع ليتقدم مانشستر سيتي إلى المركز الثالث في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بالفوز 2-1 على سوانزي سيتي العنيد يوم الأحد.

ووضع جيسوس - الذي شارك للمرة الثانية كأساسي على حساب سيرجيو أجويرو - الكرة في الشباك من مدى قريب ليحطم قلوب جماهير سوانزي في الثواني الأخيرة بعد أداء آخر لافت للنظر من اللاعب البرازيلي الموهوب.

وبدا أن سيتي سيتحسر على الفرص التي أهدرها عندما أدرك جيلفي سيجوردسون التعادل في الدقيقة 81 بعد أن افتتح جيسوس التسجيل في الدقيقة 11.

وقفز سيتي إلى المركز الثالث خلف توتنهام هوتسبير صاحب المركز الثاني بنقطة واحدة بينما بقي سوانزي في المركز 17 متقدما بنقطة واحدة على هال سيتي القابع في منطقة الهبوط.

وقال جيسوس لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية عبر زميله فرناندينيو الذي قام بالترجمة "أنا سعيد للغاية بتسجيل هدفين."

وأضاف "تأقلمت مع الفريق سريعا. كل من في النادي يساعدني على التحسن كل يوم لكن بالتأكيد عندما تحدث هذه الأشياء تصبح الأمور أكثر سهولة."

وتابع "قدمنا أداء جيدا وبالتأكيد نستحق الفوز لأننا حاولنا التسجيل منذ الدقيقة الأولى."

وأحيا سوانزي آماله تحت قيادة المدرب الجديد بول كليمنت وانتصر في ثلاث من مبارياته الأربع السابقة ليبتعد عن منطقة الهبوط لكن الأمور كانت دائما صعبة أمام منافسه صاحب الأداء السلس.

وصنع سيتي العديد من الفرص في البداية التي سيطر عليها وكان رد فعل جيسوس الأسرع ليضع الكرة داخل الشباك بعد تمريرة عرضية من ديفيد سيلفا.

وهدد سيتي بالتقدم بنتيجة أكبر بفضل الأداء الحيوي والسريع لخماسي الهجوم المكون من جيسوس وسيلفا ورحيم سترلينج وليروي ساني وكيفن دي بروين الذين وجدوا طريقهم إلى دفاع سوانزي بسهولة بالغة.

ورغم كل هذه السيطرة التي وصلت إلى 74 بالمئة مع انتهاء الشوط الأول فشل سيتي في استغلال الفرص التي أتيحت له ونجا سوانزي من استقبال هدف ثان.

وكانت بداية الفريق الزائر قوية في الشوط الثاني فتصدى ويلي كاباييرو حارس سيتي لركلة حرة من سيجوردسون قبل أن تصطدم الكرة بالقائم.

وفي الشوط الثاني الذي اتسم بالتكافؤ بدا أن سيجوردسون سيخطف تعادلا مفاجئا عندما سدد كرة منخفضة لم يستطع الحارس كاباييرو التصدي لها قبل هدف جيسوس المتأخر.

وكان سيتي كسولا في أغلب فترات الشوط الثاني لكن جيسوس هز الشباك بعد متابعته لكرة سددها برأسه وتصدى لها أوكاش فابيانسكي حارس سوانزي لينتزع النقاط الثلاث لصاحب الأرض.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أحمد ماهر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below