5 شباط فبراير 2017 / 18:26 / بعد 10 أشهر

يونايتد يحافظ على مسيرته الخالية من الهزائم بفوز سهل 3-صفر على ليستر

(رويترز) - واصل مانشستر يونايتد تقدمه نحو إنهاء الموسم في أحد المراكز الأربعة الأولى في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بفوز سهل 3-صفر على مضيفه ليستر سيتي حامل اللقب ليزيد مسيرته الخالية من الهزائم في الدوري إلى 15 مباراة.

زلاتان إبراهيموفيتش (إلى اليمين) يحتفل بتسجيل هدف لمانشستر يونايتد خلال مباراة أمام ليستر سيتي في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد. تصوير: دارين ستيبلس - رويترز. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.

وافتتح هنريخ مخيتاريان التسجيل من وضع انفراد في الدقيقة 42 بعد أن وصلته تمريرة بالرأس من كريس سمولينج وبينما كان دفاع ليستر يحاول التعافي أضاف زلاتان ابراهيموفيتش الهدف الثاني بعد دقيقتين.

وأحرز خوان ماتا الهدف الثالث بعد تبادل رائع للكرة مع مخيتاريان في الدقيقة 49 وأغلق يونايتد بعد ذلك دفاعه أمام ليستر الذي لم يسجل أي هدف في الدوري في 2017 حتى الآن.

وبقي يونايتد في المركز السادس لكنه قلص الفارق مع ليفربول وارسنال اللذين يتقدمان عليه بنقطة واحدة ونقطتين في المركزين الخامس والرابع على الترتيب بينما يأتي ليستر في المركز 16 متقدما بنقطة واحدة على منطقة الهبوط.

وأبلغ مخيتاريان سكاي سبورتس بعدما تسبب التغيير الخططي للمدرب جوزيه مورينيو بإشراكه خلف ابراهيموفيتش في إعطاء يونايتد السيطرة ”من السهل اللعب في أي مكان.“

وأضاف ”عندما تلعب كرة القدم فإن تبادل الكرة يكون سهلا للغاية بغض النظر عن مركزك. حاولنا تغيير الخطة خلال المباراة وهذا ليس أمرا جديدا علينا.“

وتابع ”في هذه المباراة رأى المدرب أنه من الأفضل أن ألعب خلف المهاجم. هذا قراره وأتقبله وأحاول تقديم أفضل ما لدي.“

* تراجع الإيقاع

ورغم وصول يونايتد إلى استاد كينج باور بسجل يخلو من الهزائم في 14 مباراة في الدوري لكن التعادل ثلاث مرات متتالية أوقف تقدمه.

وبعد هزيمة ارسنال وليفربول يوم السبت كان يونايتد عازما على الضغط أكثر على منافسيه لإنهاء الموسم في المربع الذهبي لكن الأمور لم تسر كما يريد في بداية حماسية من الفريقين.

وقدم ليستر أداء أفضل في أول 30 دقيقة لكن بعد تغيير يونايتد لطريقته انفرد مخيتاريان بالحارس كاسبر شمايكل ليسجل هدفا رائعا.

وتحسن أداء يونايتد وضاعف تقدمه عندما سدد ابراهيموفيتش عكس تحرك شمايكل ليحرز هدفه 15 في الدوري هذا الموسم.

ولم تؤثر الاستراحة على إيقاع يونايتد وصنع مخيتاريان الهدف الثالث الذي سجله ماتا بعد تمريرة متقنة من اللاعب الأرميني.

وتفادى ليستر حرج اهتزاز شباكه مجددا لكن الأداء كان محبطا وخسر للمرة الرابعة على التوالي في الدوري.

وفاز حامل اللقب مرتين فقط في آخر 15 مباراة في الدوري ويقبع فوق منطقة الهبوط مباشرة.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أحمد ماهر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below