22 شباط فبراير 2017 / 20:31 / منذ 7 أشهر

يونايتد يتخطى ايتيين ولكنه يتعرض لاصابتين مؤثرتين

لاعبو مانشستر يونايتد يحتفلون بتسجيل هدف في مرمى سانت ايتيين خلال مباراة الفريقين في فرنسا يوم الأربعاء. تصوير: اندرو بويرز - رويترز.

(رويترز) - تقدم مانشستر يونايتد إلى دور 16 بالدوري الأوروبي لكرة القدم رغم طرد إيريك بيلي بعدما سجل هنريخ مخيتاريان هدفا في الشوط الأول في مرمى سانت ايتيين ليفوز 4-صفر في النتيجة الاجمالية يوم الأربعاء.

وكان الجانب السلبي الوحيد للفوز السهل الذي حققه يونايتد اصابة مخيتاريان ولاعب الوسط مايكل كاريك اللذين قد يغيبان عن نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية يوم الأحد المقبل.

وسينضم إلى يونايتد في الدور المقبل شالكه - الذي تقدم بفضل تعادله 1-1 في لقاء الإياب أمام باوك مستفيدا من فوزه ذهابا 3-صفر - وكراسنودار الذي تفوق على فناربخشه.

وتعادل كراسنودار بهدف لمثله ليتقدم في البطولة مستفيدا من فوزه ذهابا 1-صفر بينما تقام المباريات المتبقية في دور 32 غدا الخميس.

ودفع جوزيه مورينيو مدرب يونايتد بتشكيلة قوية تضمنت زلاتان ابراهيموفيتش الذي سجل ثلاثية من الأهداف الأسبوع الماضي ولم يحتج فريقه وقتا طويلا لحسم المواجهة.

وسنحت أمام خوان ماتا مساحة واسعة في الجانب الأيسر من الملعب ولعب كرة عرضية منخفضة مثالية داخل المنطقة ليضعها مخيتاريان داخل الشباك.

وكان ايتيين في حاجة لخمسة أهداف وبدا أنه ليس مستعدا لهذه المهمة حتى بعدما طرد بيلي بعد حصوله على انذارين اثنين في غضون ثلاث دقائق.

وخرج مخيتاريان من الملعب بسبب مشكلة في عضلات الفخذ الخلفية بينما تعرض كاريك لاصابة في ربلة الساق ما يعني أنهما قد يغيبان على الأرجح عن مواجهة ساوثامبتون في نهائي كأس الرابطة يوم الأحد المقبل في استاد ويمبلي.

ورغم ذلك يعتقد مورينيو أنه كان على صواب بعدم اراحة عدد كبير من اللاعبين الأساسيين قبل مواجهة ساوثامبتون.

وأبلغ مورينيو محطة بي.تي سبورت التلفزيونية ”يمكنك التعرض لاصابة أثناء خروجك من المنزل أو عندما تكون في الحديقة.. لا تعرف السبب مطلقا.. دائما ما تكون معرضا للاصابة.“

وقال ”إذا غاب أحد.. فهذا يعني فرصة للاعب اخر رغم أن غيابهما عن النهائي يضعنا في وضع صعب.“

وكان شالكه وضع قدما في الدور المقبل للبطولة بعد فوزه 3-صفر في مباراة الذهاب وعزز أفضليته في الدقيقة 23 بهدف سجله أليساندرو شوبف الذي هز الشباك للمباراة الثانية على التوالي.

وبعدها بدقيقتين أدرك باوك التعادل بهدف سجله ماتيا ناستاسيتش عن طريق الخطأ في مرماه وانتهت المباراة بهذه النتيجة ليتقدم شالكه.

وبعدما فاز ذهابا 1-صفر عزز كراسنودار تفوقه في لقاء الإياب بهدف فيدور سمولوف في أول تسديدة للفريق الضيف على مرمى فناربخشه في الدقيقة السابعة قبل أن يدرك البرازيلي سوزا التعادل.

إعداد طه محمد للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below