27 شباط فبراير 2017 / 15:18 / منذ 7 أشهر

تألق جابياديني عزاء ساوثامبتون الوحيد في نهائي كأس الرابطة

مانولو جابياديني لاعب ساوثامبتون يحتفل بتسجيل هدف لفريقه أمام مانشستر يونايتد خلال مباراة الفريقين يوم الأحد. تصوير: هانا ماكاي - رويترز. (صورة لرويترز تستخدم في الأغراض التحريرية فقط).

لندن (رويترز) - بدأ ساوثامبتون تضميد جراحه يوم الاثنين بعد خسارته بصعوبة في مباراة مثيرة بنهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم أمام مانشستر يونايتد ولكنه استمد بعض العزاء بعدما أثبت مانولو جابياديني مجددا أنه ماكينة أهداف.

وسجل المهاجم الايطالي - المنضم من نابولي الشهر الماضي - هدفين في مباراة قوية باستاد ويمبلي يوم الأحد ليتعادل لساوثامبتون ولكن زلاتان إبراهيموفيتش أحرز هدفا بينما كانت المباراة متجهة لوقت اضافي.

ويحق لجابياديني القول بأنه غير محظوظ إذ أنه حرم من تسجيل ثلاثية من الأهداف في مباراته الأولى على استاد ويمبلي بعدما أظهرت الاعادة التلفزيونية أن هدفه الذي ألغاه الحكم في الدقيقة 15 بداعي التسلل كان صحيحا.

وأثنى كلود بويل مدرب ساوثامبتون على لاعبه الجديد. وقال المدرب الفرنسي ”سجل ثلاثة أهداف وكان اللاعب الأفضل في النهائي.“

وأضاف ”كان أفضل من ابراهيموفيتش. كلاهما يعرف أهمية تسجيل الأهداف. سجل (جابياديني) خمسة أهداف في ثلاث مباريات.. وبالطبع من المفترض أن تكون ستة.. انه أمر رائع بالنسبة له وللفريق.“

ولم يكن بويل الوحيد الذي يثني على اللاعب البالغ عمره 25 عاما إذ أعرب جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد عن اعجابه بجابياديني إذ وصف هدفه الثاني بأنه ”رائع“.

وأظهر جابياديني موهبة كبيرة عندما كان رد فعله أسرع من كريس سمولينج ليسدد كرة منخفضة لم يستطع ديفيد دي خيا حارس مرمى يونايتد التصدي لها.

إعداد طه محمد للنشرة العربية - تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below