26 آذار مارس 2017 / 06:51 / منذ 6 أشهر

فيتل يفوز بسباق استراليا الافتتاحي ويعيد فيراري للانتصارات

لويس هاميلتون سائق مرسيدس خلال سباق جائزة استراليا الكبرة في ملبورن يوم الأحد. تصوير: جيسون ريد - رويترز

ملبورن (رويترز) - فاز الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري بسباق جائزة استراليا الكبرى للسيارات وهو السباق الافتتاحي في موسم بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 يوم الأحد بعد تفوقه على جميع منافسيه على حلبة البرت بارك في ملبورن ليوجه ضربة مبكرة لآمال المنافس مرسيدس في الاستمرار في الهيمنة على البطولة.

وتفوق فيتل بطل العالم سابقا أربع مرات مع رد بول بفارق 9.9 ثانية على البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس وبطل العالم سابقا ثلاث مرات والذي احتل المركز الثاني رغم انطلاقه من المركز الأول.

واحتل الفنلندي فالتيري بوتاس سائق مرسيدس الثاني المركز الثالث.

وجاء فوز فيتل يوم الأحد وهو الانتصار رقم 43 خلال مسيرته مع السباقات بعد هيمنة مرسيدس على لقبي السائقين والصانعين في المواسم الثلاثة الماضية.

وفوز فيتل هو أول انتصار له منذ تتويجه بسباق سنغافورة في سبتمبر أيلول 2015 وهو رابع فوز له مع فيراري الذي انتقل إليه في 2015.

وكان الفوز في سنغافورة أيضا أخر فوز يحققه فريق فيراري لكن فوز يوم الأحد أكد التقدم والنجاح الذي حققه الفريق الايطالي خلال تجارب ما قبل الموسم مؤخرا.

وفور عبوره خط النهاية احتفل فيتل بكل سعادة بالفوز الذي طال انتظاره ولوح مشجعو الفريق العريق بالأعلام الحمراء في أنحاء الحلبة الاسترالية.

وقال فيتل بعد نهاية السباق ”بالنسبة لنا جميعا هذه مفاجأة ايجابية.. الفارق الأكبر تمثل في القدرة على تطوير سيارة قوية حقا. أعتقد أن السيارة الجديدة رائعة بصفة عامة كما هو واضح وهي مكافأة كبيرة وسعادة للجميع.“

وأثار تألق فيراري في تجارب ما قبل الموسم توقعات تحدثت عن منافسة محتملة على اللقبين مع مرسيدس في الموسم الجديد. وعبر فيتل أيضا في وقت سابق عن أمله في التصدي لهيمة مرسيدس.

وقال فيتل في مقابلة بعد الفوز يوم الأحد مع زميله السابق في رد بول مارك ويبر ”لا يزال الطريق طويلا جدا لكننا في غاية السعادة.. كان سباقا عظيما واستمتعت أنا به.“

واحتل سائق فيراري الثاني الفنلندي كيمي رايكونن بطل العالم في 2007 المركز الرابع متقدما مباشرة على الهولندي الشاب ماكس فرستابن سائق رد بول.

وكان رايكونن صاحب أسرع لفة في السباق بزمن بلغ دقيقة واحدة و26.538 ثانية في اللفة 56.

وبدأ فيتل السباق من الخط الأمامي إلى جانب هاميلتون الذي تفوق بجدارة في التجارب التأهيلية وكان السائق البريطاني أول من توقف في حارة الصيانة لتغيير الإطارات في اللفة 18 بعد الانطلاق بكل قوة في المقدمة.

وبعد ذلك توقف فيتل في حارة الصيانة خلال اللفة 23 ثم تقدم للصدارة متفوقا بفارق ست ثوان وحافظ على موقعه ثم عزز تقدمه مع اقتراب السباق من نهايته.

وأمام جماهير بلاده واجه الاسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول يوما عصيبا بعدما بدأ السباق بعقوبة التأخير خمسة مراكز لتغييره صندوق التروس ثم أضطر للخروج من السباق بعد ذلك بينما كان الدخان يتصاعد من سيارته بعد 31 لفة.

وقبل ذلك توقفت سيارة ريتشياردو أثناء لفة على حلبة ألبرت بارك بينما كان في طريقه لمكان المنطلقين بعد عملية الإصلاح ثم أضطر للانطلاق من حارة الصيانة بعد ذلك متأخرا بلفتين عن بقية المتنافسين.

لكن سباق يوم الأحد كان أفضل كثيرا بالنسبة للبرازيلي المخضرم فيليبي ماسا سائق وليامز والذي رجع عن قرار الاعتزال بعدما احتل المركز السادس ومنح فريقه ثماني نقاط.

كما قدم فريق فورس انديا أداء قويا واحتل سائقه المكسيكي سيرجيو بيريز المركز السابع في حين احتل سائقه الثاني الفرنسي استيبان أوكون المركز العاشر ليحصل الفريق على سبع نقاط في السباق الأول من الموسم.

وبسبب مشكلات فنية لم تكمل ست سيارات أخرى السباق من بينهم سيارة مكلارين بقيادة بطل العالم سابقا مرتين الاسباني فرناندو ألونسو وسيارة رينو بقيادة البريطاني جوليون بالمر وكذلك سيارة الكندي الشاب لانس سترول سائق وليامز.

إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below