27 آذار مارس 2017 / 02:47 / بعد 6 أشهر

نادال يفوز في مباراته الألف وراونيتش ينسحب من ميامي

الاسباني رفائيل نادال يحتفل بفوزه على الألماني فيليب كولشرايبر خلال مباراة في بطولة ميامي المفتوحة للتنس في فلوريدا يوم الأحد. صورة لرويترز من يو.إس.إيه توداي سبورتس

(رويترز) - احتفل رفائيل نادال بخوض مباراته رقم ألف وحول تأخره إلى فوز على الألماني فيليب كولشرايبر ليبلغ الدور الرابع في بطولة ميامي المفتوحة للتنس يوم الأحد.

وبدأ كولشرايبر المصنف 31 عالميا اللقاء بقوة وحسم المجموعة الأولى في 21 دقيقة لكن نادال انتفض وظهر بشكل مختلف تماما ليفوز صفر-6 و6-2 و6-3 على الملعب الرئيسي في كراندون بارك.

وقالت رابطة اللاعبين المحترفين إن هذه أول مرة يخسر فيها نادال المجموعة الأولى دون الفوز بأي شوط منذ 2008.

لكن نادال البالغ عمره 30 عاما نال إعجاب المشجعين في الملعب بسبب إصراره على العودة ليحقق انتصاره 822 خلال مشواره الحافل.

وأصبح نادال ضمن 11 لاعبا سبق لهم خوض ألف مباراة على الأقل وبقيادة جيمي كونورز الذي شارك في 1535 مباراة.

وقال نادال ”ألف مباراة رقم كبير جدا من المباريات. بالطبع هذا أمر جيد لأنه يعني أني أملك مشوارا طويلا.“

وأضاف ”على مدار عدد كبير من السنوات كنت أسمع أني سأخوض مشوارا قصيرا ولذلك هذا مهم بالنسبة لي. أتذكر جيدا مباراتي الأولى لأنها كانت في مسقط رأسي في مايوركا. حققت فوزي الأول في بطولات اللاعبين المحترفين وانتابني شعور رائع.“

وأكد نادال أنه لم يرتكب الكثير من الأخطاء في المجموعة الأولى أمام لاعب كان في قمة التألق.

وقال نادال ”كان يفعل كل شيء بشكل رائع وهذه هي الرياضة. خسرت المجموعة لأنه كان يلعب بشكل رائع جدا. هذا ما حدث.“

وأضاف ”لكن المباراة طويلة والشيء الإيجابي أني تعاملت مع الضغط بشكل جيد بعد مجموعة صعبة جدا.“

وتابع ”صمدت بقوة في بداية المجموعة الثانية وأعتقد بعد ذلك أني لعب بشكل جيد في المجموعتين الثانية والثالثة.“

ونجح كي نيشيكوري في التأهل أيضا بعد الفوز بمباراة من ثلاث مجموعات إذ تفوق على الإسباني فرناندو فرداسكو 7-6 و6-7 و6-1 في لقاء استمر حوالي ثلاث ساعات.

وتأخر فرداسكو 3-صفر قبل أن يتعافى ويلجأ إلى شوط فاصل للمجموعة الأولى التي فاز بها نيشيكوري بعد ضربة خلفية.

وامتلك نيشيكوري ضربات الإرسال بعد التقدم 5-4 في المجموعة الثانية وكاد أن يفوز باللقاء لكن فرداسكو أنقذ نقطة خسارة اللقاء ثم تعافى ولجأ إلى شوط فاصل وأدرك التعادل.

وفرض نيشيكوري سيطرته على المجموعة الثالثة وحسم اللقاء.

وانسحب الكندي ميلوش راونيتش المصنف الثالث بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية.

وكان من المقرر أن يواجه راونيتش منافسه الأمريكي جاريد دونالدسون، المتأهل من التصفيات، في الدور الثالث للبطولة.

وأبلغ راونيتش الصحفيين ”الأمر متعلق بالإصابة السابقة التي تعرضت لها قبل أربعة أسابيع تقريبا... في ديلراي بيتش.“

وأضاف ”الجزء العلوي نفسه من عضلات الفخذ الخلفية. تدهورت تدريجيا بعد مباراة الدور الأول. بدا مستحيلا أن ألعب دون أن أعرض نفسي لمخاطرة كبيرة.“

وقال راونيتش إنه لن يعود للمنافسات حتى يتعافى بنسبة 100 بالمئة.

وتابع ”قد يستغرق هذا أسبوعين.. أو فترة أطول قليلا.“

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below