1 نيسان أبريل 2017 / 17:14 / بعد 8 أشهر

هزيمة مفاجئة لتشيلسي وفوز توتنهام وليفربول بدوري إنجلترا

(رويترز) - أوقف كريستال بالاس تقدم تشيلسي بثبات نحو إحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم وفاز 2-1 على المتصدر في مباراة قمة في لندن يوم السبت مما منح توتنهام هوتسبير فرصة تقليص الفارق إلى سبع نقاط بعد فوزه 2-صفر على مضيفه بيرنلي.

حارس مرمى فريق عال سيتي ايلدين ياكوبوفيتش يحتفل بعد إحراز فريقه هدفا في مرمى وست هام يونايتد في مباراتهما في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: سكوت هيبيل - رويترز. (صورة تستخدم للأغراض التحريرية فقط).

وقاد فيليب كوتينيو فريقه ليفربول لفوز مريح 3-1 على غريمه إيفرتون في قمة مرسيسايد رقم 228 ليرتقي مؤقتا للمركز الثالث برصيد 59 نقطة متقدما بنقطتين عن مانشستر سيتي والذي يحل ضيفا يوم الأحد على أرسنال صاحب المركز السادس برصيد 50 نقطة.

فيما اكتفى مانشستر يونايتد بالتعادل بدون أهداف ضد ضيفه وست بروميتش ألبيون ليحافظ على المركز الخامس برصيد 53 نقطة.

وتقدم سيسك فابريجاس بهدف مبكر لتشيلسي، الذي لم يكن خسر على أرضه منذ سبتمبر أيلول الماضي، بعدما قابل تمريرة عرضية من إيدن هازارد في الدقيقة الخامسة.

لكن بالاس، الذي فاز في آخر ثلاث مباريات ليخرج من منطقة الهبوط، رد سريعا بالتسجيل مرتين في دقيقتين عن طريق ويلفريد زاها وكريستيان بنتيكي.

وتمكن وين هينيسي حارس بالاس من إنقاذ سلسلة من الفرصة الخطيرة ليمنع أصحاب الأرض من إدراك التعادل.

وقال سام الاردايس مدرب كريستال بالاس لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “انها ثلاث نقاط رائعة انتزعناها من البطل...او من اعتقد انه سيتوج باللقب...حققنا الانتصار.

“هذا هو حال الدوري الانجليزي الممتاز. يمكن ان تحدث صدمة في اي وقت. هذا يدفع الناس للشعور بالدهشة.

وتابع ”اعتقد أن اداءنا يتشابه مع شخصية الفريق. الدفاع كان مميزا وكذلك الحال بالنسبة لحارس المرمى وسارت خطة المباراة بشكل جيد على نحو استثنائي.“

وتوقف رصيد تشيلسي عند 69 نقطة بفارق سبع نقاط عن توتنهام بينما رفع كريستال بالاس رصيده إلى 31 نقطة في المركز 16.

وسجل إيريك داير وسون هيونج مين هدفين بالشوط الثاني ليفوز توتنهام على بيرنلي.

وأحرز داير هدفه الأول بالدوري منذ ديسمبر كانون الأول 2015 بعد مرور 66 دقيقة ليتقدم لتوتنهام قبل أن يضيف سون لاعب منتخب كوريا الجنوبية الهدف الثاني بعدها بنحو 11 دقيقة.

* قمة مرسيسايد

وفي غياب المدافعين راميرو فونيس موري وشيموس كولمان للإصابة عانى إيفرتون للحد من خطورة هجوم ليفربول الذي لم يخسر أمام جاره في آخر 12 مواجهة بالدوري.

واستغل ساديو ماني هشاشة دفاع إيفرتون ليفتتح التسجيل في الدقيقة الثامنة محرزا هدفه رقم 13 هذا الموسم بعد تبادل للكرة مع روبرتو فيرمينو.

وأدرك ماثيو بنينجتون التعادل في الدقيقة 28 في ظهوره الأول مع إيفرتون هذا الموسم بعدما أفلت من الرقابة أثناء ركلة ركنية.

لكن التعادل لم يستمر لأكثر من ثلاث دقائق إذ تجاوز كوتينيو منافسه إدريسا جاي وراوغ بنينجتون قليل الخبرة وسدد بشكل رائع في الشباك.

وأصيب ماني بعد اصطدام مع ليتون بينز لكن بديله ديفوك أوريجي أضاف هدفا ثالثا بعد ثلاث دقائق فقط من نزوله للملعب بتسديدة من خارج منطقة الجزاء بعد تمريرة من كوتينيو.

وأهدر هاري ارتر ركلة جزاء في الشوط الثاني ليهدر بورنموث فرصة ثمينة للفوز على ساوثامبتون ويتعادلا بدون أهداف.

وهز ليستر سيتي حامل اللقب الشباك مرة في كل شوط ليفوز 2-صفر على ستوك سيتي.

وسجل اندريا رانوكيا هدفا بضربة رأس قرب النهاية ليفوز هال سيتي 2-1 على وست هام يونايتد وهو ما عزز آماله في البقاء بينما فشل الفريق الضيف في الفوز للمباراة السادسة على التوالي.

ورفع هال صاحب المركز 18 رصيده إلى 27 نقطة متساويا مع سوانزي سيتي الذي يحتل المركز 17 ويستضيف ميدلسبره يوم الأحد.

وأحرز المدافع ميجيل بريتوس هدفه الأول مع واتفورد الذي انتصر 1-صفر على سندرلاند لتزداد مخاوف هبوطه.

وبقي سندرلاند في المركز الأخير برصيد 20 نقطة وبفارق سبع نقاط عن الأمان بينما يحتل واتفورد إلى المركز 12 برصيد 34 نقطة.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below