5 نيسان أبريل 2017 / 11:25 / بعد 7 أشهر

تشيفرين يحذر الأندية: الأموال "لن تحكم"

هلسنكي (رويترز) - حذر الكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم كبرى الأندية الأوروبية يوم الأربعاء من أن ”الأموال لن تحكم“ قائلا إنه لن يرضخ ”للابتزاز“ بعدما وعد بإعادة هيكلة اللعبة في المنطقة.

الكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يتحدث خلال خلال المؤتمر السنوي للاتحاد في هلسنكي يوم الأربعاء. صورة حصلت عليها رويترز تستخدم للأغراض التحريية فقط. يحظر بيع الصورة لطرف ثالث أو ساتخدامه من قبل طرف ثالث لرويترز. يحظر استخدام الصورة في فنلندا أو بيعها لأغراض تجارية أو تحريرية في فنلندا.

كما أكد السلوفيني في كلمته أمام الجمعية العمومية للاتحاد أنه لن يسمح بإقامة ”دوري للأثرياء“ وهو المقترح الذي ناقشته عدد من أكبر الأندية في المنطقة.

وانتخب تشيفرين في سبتمبر أيلول الماضي بعد فترة وجيزة من إعلان الاتحاد تغييرات على دوري أبطال أوروبا تمنح مسابقات الدوري الكبرى مقاعد أكثر على حساب بطولات الدوري الأدنى درجة.

وأجريت التعديلات بعدما ناقشت عدد من الفرق الكبرى إقامة مسابقة تقتصر عليها فقط.

وتعهد تشيفرين بتوزيع مليون يورو على كل واحد من أعضاء الاتحاد 55 باعتبارها ”دفعة تضامن“ بعد النتائج المالية القوية لبطولات مثل بطولة أوروبا 2016.

وقال ”مهمة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ليست الاحتفاظ بالثروات بينما تعاني (اتحادات الكرة) لتطوير اللعبة في المناطق النائية في بلادها.“

ووعد تشيفرين بجلوس الاتحاد القاري مع الأندية واللاعبين لتطوير ”رؤية إستراتيجية“ للكرة الأوروبية خلال السنوات الخمس المقبلة قائلا ”بعكس مقترحات سابقة فإن الخطة الخمسية لن تفرض عليكم ولن تكون عشوائية.“

وخلال الاجتماع وافق الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على قرارات تنظيمية جديدة تحدد أقصى مدة ممكنة لاستمرار كبار مسؤوليه في مناصبهم ومن بينهم الرئيس.

كما قرر الاتحاد القاري أن يتم اختيار المدن التي تستضيف نهائيات بطولات الأندية في إطار عملية ”تتسم بالشفافية“.

وطبقا للقرارات الجديدة فإن رئيس الاتحاد وأعضاء لجنته التنفيذية لن يتمكنوا من الاستمرار في مناصبهم لأكثر من ثلاث دورات تستمر كل منها أربعة أعوام.

وفي الماضي لم تكن هناك أي قيود على استمرار هؤلاء المسؤولين في مناصبهم.

ووافقت الاتحادات الوطنية الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وبالإجماع على القرارات الجديدة خلال المؤتمر السنوي للاتحاد في هلسنكي يوم الأربعاء.

كما وافق أعضاء لاتحاد الأوروبي على أنه لا يمكن انتخاب أي شخص لعضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد القاري إلا في حالة وجوده في منصب في اتحاد بلاده للعبة.

وقال تشيفرين إن هذا الشرط من شأنه ضمان عدم ”ابتعاد المسؤول عن واقع اللعبة وتطوراتها وأنه على اتصال مع ما يحدث على أرض الواقع.“

كما قرر الاتحاد اختيار مقر إقامة المباراتين النهائيتين لدوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي من خلال ما وصفها تشيفرين بأنها ”طريقة موضوعية ضمن عملية تنافسية تتسم بالشفافية.“

وأضاف رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة ”الأمر الذي ربما يدعو للدهشة هو أن الأمور لم تكن دائما كذلك في الماضي.“

وسيبدأ تطبيق القواعد الجديدة بداية من أول مايو أيار المقبل.

وتأتي هذه التعديلات والقرارات الجديدة في أعقاب فضيحة الفساد الكبرى التي عصفت بعالم كرة القدم في 2015 والتي أطاحت بالكثير من المسؤولين ومنهم رئيس الاتحاد الدولي السابق سيب بلاتر ورئيس الاتحاد الأوروبي السابق ميشيل بلاتيني.

إعداد طه محمد للنشرة العربية- تحرير فتحي عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below