25 نيسان أبريل 2017 / 21:57 / بعد 5 أشهر

فياريال يوقف مسيرة اتليتيكو.. وغرناطة يخسر مجددا مع آدمز

فيرناندو توريس لاعب أتيليتكو مدريد بين برونو سيريانو وأنطونيو روكافينا لاعبا فياريال أثناء مباراة الفريقين في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم الثلاثاء. تصوير سوزانا فيرا - رويترز.

برشلونة (خدمة رويترز الرياضية العربية) - مني اتليتيكو مدريد بهزيمته الأولى في 13 مباراة بجميع المسابقات عندما خسر 1-صفر على أرضه أمام فياريال في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم الثلاثاء بعد هدف متأخر سجله البديل روبرتو سوريانو.

وهز مهاجم سامبدوريا السابق الشباك للمرة العاشرة في جميع المسابقات عندما حول تمريرة عرضية من البديل الآخر سيدريك باكامبو إلى الشباك في الدقيقة 82 بعد أن سمح خطأ فيليبي لويس للفريق الزائر بشن هجمة مرتدة سريعة من الناحية اليمنى.

ويملك فياريال ثاني أقوى دفاع في الدوري بعد اتليتيكو لكن تعين على حارسه اندريس فرنانديز التصدي عدة مرات لمحاولات أنطوان جريزمان وانخيل كوريا ونيكولاس جايتان في الشوطين قبل أن يضع سوريانو الضيوف في المقدمة.

وغادر يانيك كاراسكو جناح اتليتيكو الملعب في الدقيقة 72 بعد اصابته بالتواء في عظم الترقوة عقب اصطدامه بمدافع فياريال أنطونيو روكافينا لتصبح مشاركته في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال اوروبا أمام ريال مدريد الأسبوع المقبل محل شك.

وبقي اتليتيكو في المركز الثالث رغم أن أشبيلية قد يتساوى معه في رصيد 68 نقطة في اخر المراكز المؤهلة مباشرة لدور المجموعات في دوري الأبطال إذا هزم سيلتا فيجو يوم الخميس. ويحتل فياريال المركز الخامس ولديه 60 نقطة وهو الفريق الوحيد الذي هزم اتليتيكو داخل وخارج ملعبه هذا الموسم.

وقال كوكي لاعب وسط اتليتيكو للصحفيين ”حاولنا التسجيل بكل الطرق.. لعبنا على الأرض وكرات طويلة وفي المساحات الخالية لكننا لم ننجح وبعد ذلك سجلوا من هجمة مرتدة.“

وأضاف ”كنا نعرف ما سيفعلونه.. إضاعة الوقت وانتظار فرصة واحدة. بمجرد أن تقدموا أصبحت الأمور أكثر صعوبة. يلعبون بهذه الطريقة في الأعوام القليلة الماضية وتسير بشكل جيد معهم.“

واستمرت البداية غير الموفقة لتوني آدمز لمسيرته التدريبية في اسبانيا بعدما اقترب فريقه غرناطة خطوة أخرى من الهبوط بخسارته 2-صفر على ملعبه أمام ملقة وهي هزيمته الثالثة على التوالي تحت قيادة مدافع انجلترا السابق.

وواصل ساندرو راميريز مهاجم برشلونة السابق عروضه الرائعة في موسمه الأول مع ملقة وسجل هدفين في بداية ونهاية الشوط الثاني ليرفع رصيده إلى 12 هدفا في الدوري في 24 مباراة لعبها ضمن التشكيلة الأساسية.

وأحرز راميريز الهدف الأول في الدقيقة 47 بتسديدة من خارج منطقة الجزاء بعدما أخفق دفاع غرناطة في ابعاد الكرة قبل أن يدفع أعدادا كبيرة من الجماهير البائسة لمغادرة الملعب بعدما سجل الهدف الثاني في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع.

ولم يحرز غرناطة أي هدف واهتزت شباكه سبع مرات في ثلاث مباريات منذ ترك آدمز لاعب أرسنال السابق منصب المدير الرياضي ليتولى تدريب الفريق في العاشر من أبريل نيسان ليخلف لوكاس الكاراز ويصبح ثالث مدرب لغرناطة هذا الموسم.

وقال آدمز ”في الدقائق الأولى لعبنا جيدا لكن بعد ذلك فقدنا الثقة. يمتلك هؤلاء اللاعبون خبرة قليلة ومن الصعب عليهم تحفيز أنفسهم عندما تنخفض معنوياتهم بهذا الشكل.“

ويحتل غرناطة المركز 19 برصيد 20 نقطة قبل أربع مباريات على نهاية الموسم بفارق سبع نقاط خلف ليجانيس أول فريق خارج منطقة الهبوط. ويمكن أن يتسع هذا الفارق إلى عشر نقاط إذا فاز ليجانيس على لاس بالماس يوم الأربعاء.

وأهدر سبورتنج خيخون، صاحب المركز 18، فرصة تقليص الفارق مؤقتا لنقطة واحدة مع ليجانيس بعدما اكتفى بالتعادل 1-1 بملعبه مع اسبانيول ليصبح رصيده 24 نقطة.

ويلتقي برشلونة المتصدر على أرضه مع أوساسونا يوم الأربعاء بينما يحل ريال مدريد، الذي يتساوى مع الفريق القطالوني ولكل منهما 75 نقطة، ضيفا على ديبورتيفو لاكورونيا.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below