21 أيار مايو 2017 / 16:05 / بعد 7 أشهر

ليفربول في دوري أبطال اوروبا بعد الفوز على ميدلسبره

(رويترز) - ضمن ليفربول العودة لدوري أبطال اوروبا لكرة القدم بفوزه 3-صفر على ميدلسبره الهابط يوم الأحد رغم أنه سيضطر للعب في الدور التمهيدي الأخير عقب احتلاله المركز الرابع في الدوري الانجليزي الممتاز بفارق نقطتين خلف مانشستر سيتي.

آدم لالانا لاعب ليفربول (بالزي الأحمر) يحرز هدفا لفريقه في شباك ميدلسبره بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: كارل ريسيني - رويترز. تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط.

ودخل ليفربول المباراة وهو بحاجة للفوز من أجل ضمان التأهل لبطولة المستوى الأول للأندية في اوروبا وبدا فريق المدرب يورجن كلوب منفعلا في البداية لكن التوتر زال قبل نهاية الشوط الأول مباشرة عندما سجل الهولندي جورجينو فينالدم الهدف الأول بعد تمريرة ذكية من روبرتو فيرمينو.

وفي الشوط الثاني أضاف فيليب كوتينيو هدفا ثانيا بتسديدة رائعة من ركلة حرة ثم سجل آدم لالانا الهدف الثالث.

واعتقد ميدلسبره أنه يجب أن يحصل على ركلة جزاء والنتيجة ما زالت التعادل بدون أهداف لكنه أنهى الموسم وهو أضعف هجوم في الدوري برصيد 27 هدفا.

وأشاد كلوب بالعمل ”الرائع“ الذي قدمه اللاعبون في التأهل لدوري الأبطال للمرة الثانية فقط في ثمانية مواسم.

وأبلغ سكاي سبورتس ”عانينا من العديد من الإصابات ولعبنا بدون لاعبين مهمين. التقدم على ارسنال ومانشستر يونايتد صعب للغاية حقا“.

وأضاف ”نحن ليفربول.. علينا تحقيق شيء لكن يجب أن نتحسن وسنفعل ذلك“.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below