13 حزيران يونيو 2017 / 10:32 / بعد 5 أشهر

الادعاء الإسباني يتهم رونالدو بالتهرب الضريبي

مدريد (رويترز) - قال الادعاء الإسباني يوم الثلاثاء إنه أقام دعوى قضائية ضد البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد بسبب مزاعم عن خداع السلطات الإسبانية في حوالي 14.7 مليون يورو (16.48 مليون دولار) في الفترة بين 2011 و2014.

صورة من أرشيف رويترز للبرتغالي كريستيانو رونالدو. صورة تستخدم للأغراض التحريرية فقط.

وأعلن مكتب الادعاء في بيان أن رونالدو استخدم هيكلا تجاريا تأسس في 2010 لإخفاء دخله في إسبانيا من بيع حقوق استغلال صورته.

وأضاف الادعاء أن رونالدو ”تعمد“ الإخلال بالتزاماته بدفع الضرائب بينما اعتمدت الدعوى على تقرير من سلطات الضرائب الإسبانية.

ونفى رونالدو تلك الاتهامات عبر ممثليه.

وقالت وكالة جيستفيوت التي تمثل مصالح لاعب ريال مدريد في بيان ”لا يوجد مؤامرة للتهرب الضريبي... لم أخف يوما أي شيء ولم يكن في نيتي القيام بذلك في أي وقت من الأوقات“.

وأضافت الوكالة أنها ستنشر وثائق لاظهار أن الدولي البرتغالي لم يستخدم مثل هذا الهيكل التجاري وبدلا من ذلك استعان بشركات كان يمتلكها منذ وفترة وجوده مع مانشستر يونايتد وكانت السلطات البريطانية والاسبانية على علم بها.

وأشارت الوكالة أن سبب القضية ربما يرجع الى اختلاف النظام الضريبي بين بريطانيا وإسبانيا حول الإعلان عن بعض الإيرادات ”لكنها لا تشكل بأي حال من الأحوال احتيالا ضريبيا“.

ورونالدو، الذي قاد ريال مدريد للفوز بدوري أبطال أوروبا للمرة 12 في تاريخ النادي في بداية الشهر الجاري، هو الأخير في سلسلة من لاعبي كرة القدم في إسبانيا من بينهم ليونيل ميسي ونيمار ثنائي برشلونة، الذين يواجهون تحقيقات في قضايا ضرائب.

وبين 2005 و2010 كان اللاعبون الأجانب في إسبانيا يتمتعون بحماية قانونية طبقا لما كان يسمى ”قانون بيكام“ الذي كان يسمح لهم بخفض ضرائبهم.

لكن مع تنامي الأزمة المالية رفع هذا الإعفاء ما فتح الباب أمام هذه القضايا.وقال الادعاء إن رونالدو تهرب من سلطات الضرائب بمبلغ 1.4 مليون يورو في 2011 و1.7 مليون يورو في 2012 و3.2 مليون يورو في 2013 و8.5 مليون يورو في 2014.

وأضاف البيان أن رونالدو، مهاجم البرتغال، أصبح مقيما في إسبانيا ويدفع الضرائب بداية من يناير كانون الثاني 2010 وتعهد في نوفمبر تشرين الثاني 2011 باتباع نظام الضرائب الذي يطبق على الأجانب العاملين في إسبانيا.

*حقوق استغلال صورته

وقال الادعاء إنه بعد أن وقع رونالدو عقدا للانضمام الى ريال مدريد في ديسمبر كانون الأول 2008 منح حقوق بيع صورته إلى شركة تدعى تولين مسجلة في جزر فيرجين البريطانية حيث كان حامل الأسهم الوحيد فيها.

وأضاف أن شركة تولين تخلت بعد ذلك عن هذه الحقوق إلى شركة في أيرلندا تدعى مالتيسبورتس آند ايميدج مانجمنت المحدودة التي كانت مسؤولة عن إدارتها. ولم يكن لشركة تولين نفسها أي نشاط في مجال الأعمال.

وأوضح البيان ”التنازل عن الحقوق إلى شركة تولين كان خطوة لا لزوم لها وكان الغرض الوحيد منها هو إخفاء إجمالي دخله من بيع حقوق استخدام صورته عن سلطات الضرائب الإسبانية“.

ورفع مكتب الادعاء القضية ضد رونالدو يوم الثلاثاء أمام محكمة في مدريد.

وأنهى رونالدو الموسم بتسجيل هدفين في انتصار 4-1 على يوفنتوس في نهائي دوري الأبطال ليصبح هداف البطولة برصيد إجمالي 12 هدفا.

وبعدها وصفت صحيفة ماركا الإسبانية ريال مدريد الذي فاز أيضا بلقب الدوري هذا الموسم بأنه ”أسياد العالم“.

إعداد اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below