13 حزيران يونيو 2017 / 21:37 / بعد 6 أشهر

فرنسا بعشرة لاعبين تهزم انجلترا 3-2 في مباراة مثيرة

باريس (رويترز) - سجل عثمان ديمبلي هدف الحسم ليقود فرنسا التي أنهت المباراة بعشرة لاعبين للفوز 3-2 على ضيفتها انجلترا في مواجهة ودية مثيرة يوم الثلاثاء بعدما كان هاري كين سجل ثنائية للفريق الزائر وطرد رفائيل فاران من فرنسا في الشوط الثاني.

عثمان ديمبلي لاعب منتخب فرنسا يحرز الهدف الثالث لبلاده خلال مباراة امام انجلترا وديا في باريس يوم الثلاثاء. تصوير: لي سميث - رويترز.

وحسم الجناح ديمبلي الانتصار بتسديدة رائعة من داخل المنطقة قبل 12 دقيقة من النهاية بعد أن صنع له زميله الشاب كيليان مبابي الهدف.

وكان كين قائد انجلترا وضع فريقه في المقدمة من مسافة قريبة مستفيدا من تمريرة منخفضة من رايان برتراند قبل مرور عشر دقائق وعادل النتيجة 2-2 من ركلة جزاء في بداية الشوط الثاني بعد طرد فاران لعرقلته ديلي آلي في المنطقة.

وكافحت فرنسا لتتقدم 2-1 في الشوط الأول بعدما سجل كل من صمويل اومتيتي وجبريل سيديبي أول اهدافهما الدولية.

وتشابه الهدفان حيث تابع كل من اومتيني وسيديبي الكرة بعد انقاذ من توم هيتون حارس انجلترا. وجاء الهدف الأول بعد رأسية اوليفييه جيرو والثاني بعد تسديدة ديمبلي.

وبهذا يكون كين، الذي سجل هدف التعادل 2-2 أمام اسكتلندا في تصفيات كأس العالم يوم السبت، قد هز الشباك 11 مرة في آخر خمس مباريات شارك فيها مع ناديه توتنهام ومنتخب بلاده.

لكن ذلك لم يكن كافيا لحرمان منتخب فرنسا من تحقيق الانتصار المستحق.

وقال جاريث ساوثجيت مدرب انجلترا في مؤتمر صحفي ”شاهدنا في هذه المباراة نقاط قوتنا وضعفنا مثل الدفاع كفريق والتحكم في النتيجة“.

* الثلاثي الواعد

وبعد أن تعرض ديدييه ديشان مدرب فرنسا لانتقادات عقب الخسارة 2-1 أمام السويد في تصفيات كأس العالم يوم السبت الماضي قام باجراء بعض التغييرات ووضع مبابي وتوماس ليمار وديمبلي في التشكيلة الاساسية.

وتسبب هذا الثلاثي في صداع شديد لدفاع انجلترا خاصة مبابي الذي سدد في العارضة بالقدم اليسرى قبل أن يصنع هدفا لزميله ديمبلي الذي هز الشباك لأول مرة مع فرنسا.

وأخبر ديشان مؤتمرا صحفيا ”سجلنا هدفا ونحن نلعب بعشرة لاعبين أمام منتخب انجليزي جيد وهو ما يعد إنجازا. اللاعبون ظهروا بحالة بدنية أفضل وامتلكنا زمام المبادرة أكثر مما فعلنا أمام السويد“.

وكانت مباراة يوم الثلاثاء، التي حضرها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أول مباراة لمنتخب انجلترا الأول التي يستعان فيها بحكم الفيديو الذي تمت استشارته قبل طرد فاران واحتساب ركلة الجزاء.

وقبل انطلاق المباراة أبدت الجماهير في ملعب فرنسا الدولي تعاطفها مع ضحايا الهجمات الأخيرة التي وقعت في مانشستر ولندن.

وترددت أنغام موسيقى حزينة أثناء خروج الفريقين من نفق اللاعبين وحملت الجماهير لوحات باللونين الأحمر والأبيض شكلت علم انجلترا.

وقامت فرقة موسيقية تابعة للجيش الفرنسي بعزف موسيقى لتأبين ضحايا هجمات مانشستر التي وقعت الشهر الماضي.

وشكل اللاعبون من كلا الفريقين دائرة في منتصف الملعب قبل أن يقفوا دقيقة حدادا قبل بداية المباراة.

وأدت الهجمات التي وقعت في المدينتين في أسبوعين منفصلين إلى مقتل 30 شخصا.

اعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below