28 حزيران يونيو 2017 / 08:33 / بعد 6 أشهر

مالديني قد ينهي مسيرته في التنس بعد بداية متواضعة

لندن (رويترز) - ستقتصر مسيرة أسطورة كرة القدم الإيطالية باولو مالديني في رياضة التنس للمحترفين على مباراة واحدة على الأرجح بعدما وصف مباراته الأولى بأنها ”مثل كتابة شعر بعد سنوات طويلة من دراسة الرياضيات“.

صورة من أرشيف رويترز لباولو مالديني.

وأعد مالديني (49 عاما) القائد السابق لمنتخب إيطاليا وفريق ميلانو نفسه جيدا بعدما بدأ مشواره في التنس قبل ست سنوات.

لكنه خسر مع زميله ستيفانو لاندونيو 6-1 و6-1 في مباراة بمنافسات الزوجي في كأس أسبريا أمام البولندي توماش بندناريك والهولندي ديفيد بيل في الدور الأول للبطولة المقامة في ميلانو يوم الاثنين.

وقال مالديني الذي ضمنت مشاركته جذب اهتمام كبير للبطولة ”حاولنا الاستمتاع باللحظة لأننا لم نتوقع خوض تجربة كهذه في سن 49 عاما. مما يثير السخرية شعرت بألم عضلي في أول نقطة بالمباراة“.

وأضاف ”كانت تجربة فريدة من نوعها. عشت أجواء مباراة ولن تتكرر هذه التجربة. كان من الممكن أن نلعب بشكل أفضل في بعض النقاط لكن لا توجد مشكلة“.

وخاض مالديني، الذي يعد من أفضل المدافعين في تاريخ الكرة، أكثر من 700 مباراة مع ميلانو وأحرز لقب الدوري الإيطالي سبع مرات كما توج بكأس أوروبا خمس مرات قبل الاعتزال في 2009. كما شارك في 126 مباراة مع منتخب إيطاليا.

وتابع ”أود أن تكون الأمور واضحة فهذه المباراة للتسلية فقط فأنا عضو في النادي وستيفانو يعمل هنا“.

وعما إذا كان سيكرر التجربة أجاب ”سأقول لا خاصة أنني لا أتدرب كمحترف سابق. ألعب مرة واحدة في الأسبوع وأتيت من رياضة أخرى كما أعانى من مشاكل بدنية في الركبة ولا أملك وقتا كافيا“.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below