9 تموز يوليو 2017 / 04:06 / بعد 3 أشهر

زفيريف لا يشعر بالرضا رغم تطور مستواه والتقدم في ويمبلدون

الألماني ألكسندر زفيريف خلال مباراة في بطولة ويمبلدون يوم السبت. تصوير: ستيفان ورموث - رويترز

لندن (رويترز) - واصل ألكسندر زفيريف تحقيق أرقام شخصية جديدة ببلوغ دور الستة عشر في ويمبلدون لأول مرة في واحدة من البطولات الأربع الكبرى للتنس بعد الفوز 6-4 و6-4 و6-2 على النمساوي سيباستيان أوفنر يوم السبت.

واعتبر كثيرون أن زفيريف سيكون من أبطال المستقبل في البطولات الكبرى وقاتل اللاعب بالفعل حتى يكون على مستوى التوقعات العالية.

لكن التأهل لمواجهة الكندي ميلوش راونيتش لم يكن كافيا لإشباع رضا اللاعب الألماني الصاعد وأكد أنه يتطلع للمزيد.

وقال راونيتش ”بالطبع من الجيد الوصول إلى الدور الرابع لكن هذا ليس الهدف الذي أضعه لنفسي لأقول ‭‭‭'‬‬‬حسنا أريد الوصول إلى الدور الرابع وهذا كل شيء‭‭‭'‬‬‬“.

وأضاف اللاعب البالغ عمره 20 عاما ”بكل تأكيد أريد مواصلة لعب التنس بشكل جيد ومواصلة المضي قدما“.

ولدى زفيريف السبب الذي يجعله يشعر بالثقة إذ فاز على راونيتش في المواجهة الوحيدة السابقة بينهما. وتفوق اللاعب الألماني في مايو أيار ليحرز أكبر لقب في مشواره وهو روما للأساتذة.

لكن مع بلوغ راونيتش نهائي ويمبلدون العام الماضي فإن زفيريف يدرك أن الفوز على المصنف السادس على الأراضي العشبية لن يكون سهلا.

وقال زفيريف ”يجب الحصول على الثقة من المباريات السابقة. لم أخسر أي مجموعة بعد. هذا يجب أن يمنحني شيئا“.

وأضاف ”أتمنى الاستفادة أيضا من مباراة روما لكن هذه مواجهة على أرضية أخرى تماما وفي ظروف مختلفة تماما. لقد بلغ النهائي هنا. أتوقع منه أن يلعب بشكل رائع“.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below