طومسون تفوز بسباق 100 متر في لندن وهي ترتدي أحذية التدريب

Sun Jul 9, 2017 6:55pm GMT
 

من ميتش فيليبس

لندن (رويترز) - أظهرت البطلة الاولمبية ايلين طومسون أنها المرشحة الأقوى للفوز بسباق 100 متر للسيدات في بطولة العالم لألعاب القوى الشهر المقبل عندما شقت طريقها نحو النصر في استاد لندن الاولمبي يوم الأحد رغم أنها كانت ترتدي أحذية تدريب.

ومنح لقاء لندن لألعاب القوى ضمن منافسات الدوري الماسي الرياضيين فرصة لاختبار المنشآت التي سيتم استخدامها خلال بطولة العالم من 4-13 أغسطس آب وكانت النهاية حماسية من الجماهير عندما فاز مو فرح بسهولة بسباق ثلاثة آلاف متر.

وانطلقت الجاميكية طومسون بقوة في الأمتار الأخيرة لتتجاوز منافستها التقليدية دافنه سخيبرز وتنتصر في 10.94 ثانية. وما جعل الانتصار أكثر إثارة للاعجاب هو أنه تحقق وهي ترتدي أحذية التدريب من أجل تجنب الإصابة.

وقالت طومسون عن اختيارها غير المعتاد للأحذية "الأحذية التي أمتلكها سببت لي ألما في وتر العرقوب لذا فضلت أحذية (التدريب) المسطحة".

وكان التشجيع الجماهيري الذي قاد فرح لاحراز ذهبيتين في الاستاد نفسه قبل خمس سنوات أقل يوم الأحد لكن المشجعين في المدرجات نصف الممتلئة كانوا سعداء بما يكفي لمشاهدته وهو يهيمن على سباق ثلاثة آلاف متر في غياب أي تهديد افريقي حقيقي.

وسجل فرح 55 ثانية في اللفة الأخيرة لينهي السباق بزمن بلغ سبع دقائق و35.15 ثانية ليستعد جيدا لظهوره الأخير في بطولة العالم الشهر المقبل.

كما تتطلع المخضرمة اليسون فليكس للدفاع عن لقبها في سباق 400 متر وأظهرت أنها تعود لقمة مستواها عندما فازت يوم الأحد في 49.65 ثانية وهو أسرع زمن في العالم هذا العام وتحقق في سباقها الأول في الدوري الماسي هذا الموسم.

وقدم الأمريكي فريد كيرلي أداء قويا في ظهوره الأول في عالم الاحتراف. ورغم أنه خسر أمام أمير ويب بطل الولايات المتحدة في سباق 200 متر فإنه سيستمد الالهام من المستوى الذي قدمه عندما يعود للمشاركة في سباق 400 متر ببطولة العالم.   يتبع

 
طومسون بعد فوزها بسباق 100 متر في لندن يوم الاحد. تصوير: هانا مكاي - رويترز.