October 27, 2017 / 11:05 AM / 4 months ago

الاسترالية كامبل تجدد عشقها للسباحة بعد غياب طويل

(رويترز) - بعد عودتها من فترة توقف طويلة جددت الأسترالية كيت كامبل حبها للسباحة بعد أن حطمت الرقم القياسي العالمي لسباق 100 متر حرة في الأحواض القصيرة.

وخلال مشاركتها في منافسات بطولة أستراليا للسباحة في الأحواض القصيرة في مدينة أديليد سجلت كامبل (25 عاما) زمنا قدره 50.25 ثانية لتتفوق على الرقم القياسي المسجل باسم السويدية سارة شيوستروم بفارق 0.33 ثانية.

وهذه هي أول مشاركة لكامبل منذ أولمبياد ريو 2016 حيث أخفقت في الحصول على ميدالية في سباقي 50 مترا و100 متر حرة.

وبعد الفشل قررت بطلة العالم السابقة في سباق 100 متر حرة عدم المشاركة في بطولة العالم في وقت سابق من العام الجاري.

وقالت كامبل بعد تسجيل الرقم العالمي يوم الخميس “عدت بكل نشاط وقوة وتجدد حبي للرياضة وتغيرت نظرتي إليها.. وكلي حماس للمشاركة في ألعاب الكومنولث.

”من الرائع أن تكون قادرا على السباحة بسرعة. قضيت بضعة أسابيع في التدريب بصورة قوية.. عملت بكل جدية حقا“.

وأضافت ”إنه لأمر رائع أن تجد نفسك قد بدأت تجني ثمار عملك“.

وتسعى كامبل، الحاصلة على بطولة العالم في سباق 100 متر حرة في برشلونة 2013، لمواصلة تألقها في دورة ألعاب الكومنولث المقررة في جولد كوست الاسترالية في 2018 قبل الظهور في أولمبياد طوكيو 2020.

إعداد خالد الرياني للنشرة العربية- تحرير فتحي عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below