November 16, 2017 / 6:05 PM / 3 months ago

فيدرر يقاتل بلا هوادة ويواصل مسيرة مثالية في البطولة الختامية

من مارتن هيرمان

لندن (رويترز) - وصل روجر فيدرر إلى الدور قبل النهائي في البطولة الختامية لموسم تنس الرجال بدون أي هزيمة للمرة العاشرة بعد تغلبه على مارين شيليتش بنتيجة 6-7 و6-4 و6-1 يوم الخميس.

كان فيدرر الفائز باللقب ست مرات حجز مكانه في قبل النهائي بالفوز على الألماني الصاعد الكسندر زفيريف ولم تظهر لديه نية في التهاون في آخر لقاء بالمجموعة.

ويكره فيدرر الخسارة، تعرض لأربع هزائم فقط هذا العام، ولم يهدأ في مواجهة شيليتش.

واحتاج المصنف الثاني عالميا لبعض الوقت للسيطرة على المباراة لكن بمجرد أن فعل ذلك حسم الأمور سريعا ويبدو أنه المرشح الأول للحصول على لقب آخر في البطولة الختامية.

ووصل فيدرر إلى قبل النهائي 14 مرة من إجمالي 15 مشاركة في البطولة الختامية وسيلتقي مع ديفيد جوفين أو دومينيك تيم من أجل مقعد بالنهائي.

وقال فيدرر “تأخرت بمجموعة وكدت أن أخسر إرسالي لذا أنا سعيد بعدما عثرت على فرصة للعودة.

”كنت أحاول أن أكون أكثر راحة. هذا شيء جيد لأنني لعبت بحرية أكبر في منتصف المجموعة الثاني وكنت ضمنت التأهل (للدور قبل النهائي) بغض النظر عن أي شيء“.

وأضاف ”لكن كنت أريد الحفاظ على إيقاعي. عدة أيام أخرى ودفعة أخيرة ثم أحصل على عطلة وابدأ الاستعداد للعام المقبل“.

* مقاومة

وتمنى الكرواتي شيليتش، الذي ودع البطولة بعد خسارة مباراتين، أن ينهي العام بأفضل شكل في المدينة التي شهدت ضياع حلمه في ويمبلدون هذا العام أمام فيدرر. ودخل اللقاء وهو يعاني من بثور.

ونجا المصنف الخامس عالميا من أربع فرص لكسر الإرسال في المجموعة الأولى ولعب بشكل رائع في الشوط الفاصل.

وبتسديدة خلفية رائعة خلال التعادل 5-5 نال فرصة لحسم المجموعة ونجح في استغلالها بنقطة فوز مباشر كانت رقم 20 له في المجموعة الأولى بينما ظهر الإحباط بوضوح على فيدرر.

وكان من الممكن التماس العذر لفيدرر بتعرضه للإنهاك لكن اللاعب الحاصل على 19 لقبا ضمن البطولات الأربع الكبرى استرد عافيته لاحقا.

وكانت المجموعة الثانية سجالا حتى سدد شيليتش في الشبكة ليعطي فيدرر نقطة لحسم المجموعة استغلها اللاعب السويسري بالفعل.

وكسر فيدرر الإرسال سريعا في المجموعة الفاصلة وانهارت مقاومة شيليتش ليترك الانتصار لمنافسه المخضرم.

وفاز شيليتش في مباراة واحدة مقابل ثماني هزائم خلال سجله بالبطولة.

ولو حقق فيدرر فوزين آخرين سينال لقبه الثامن هذا الموسم للمرة الأولى منذ 2007 وسيقترب من مجموع نقاط رفائيل نادال الذي ضمن إنهاء العام في صدارة التصنيف.

لكن فيدرر لا يشعر بالندم.

وقال اللاعب الفائز ببطولة استراليا المفتوحة ”أنا سعيد للغاية بوصولي إلى هذا المستوى والقدرة على اللعب حتى نهاية العام“.

وتابع ”الأمر لم يكن مجرد بطولة في البداية ثم لا شيء. كان عاما رائعا“.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below