November 23, 2017 / 11:47 AM / 9 months ago

جريزمان يرد الجميل لسيميوني ويضع حدا لصيامه عن التهديف

مدريد (رويترز) - انتفض أنطوان جريزمان بعد تراجع مستواه بشكل مذهل عندما ساعد اتليتيكو مدريد على الفوز 2-صفر على روما في المجموعة الثالثة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء ليحافظ على آمال فريقه الضئيلة في بلوغ دور الستة عشر.

أنطوان جريزمان مهاجم اتليتيكو مدريد يحتفل بتسجيله الهدف الأول في مباراة أمام روما في المجموعة الثالثة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء في مدريد بإسبانيا. تصوير: سيرجيو بيريز - رويترز.

وعندما تعرض المهاجم الفرنسي لصيحات استهجان من جماهير فريقه خلال مواجهة القمة ضد ريال مدريد في التعادل السلبي يوم السبت الماضي انبرى دييجو سيميوني للدفاع عنه وقال إنه سيساند ”أسرته“ حتى النهاية.

ورد جريزمان الجميل لمدربه، وهتفت الجماهير باسمه أمام روما باستاد واندا ميتروبوليتانو، بهدف مذهل من لمسة رائعة ليمنح فريقه التقدم وينهي صيامه عن التسجيل.

وحول جريزمان تمريرة عرضية من انخيل كوريا في الدقيقة 69 ليهز الشباك للمرة الأولى في تسع مباريات ويريح سيميوني وجماهير فريقه.

وضمن كيفن جاميرو الفوز بالهدف الثاني في الدقيقة 85 بتمريرة متقنة من جريزمان الذي وضع مواطنه في مواجهة المرمى.

وعبر سيميوني عن ارتياحه خلال المؤتمر الصحفي عند سؤاله عن هدف جريزمان.

وقال ”بدأنا في الفوز بالمباراة في الدقيقة الأولى عندما قامت الجماهير بتحية جزيرمان و(فرناندو) توريس. هذا الفريق يملك الكثير من الروح.

”كنا مصممين على الفوز ونجحنا في ذلك. كان هدفا مذهلا نتيجة أداء هجومي رائع من الفريق كله“.

ولم يقدم جريزمان هذا الموسم مستواه المعروف وعانى اتليتيكو بسبب ذلك ويحتل حاليا المركز الرابع في الدوري الإسباني بفارق عشر نقاط خلف برشلونة المتصدر وما يزال يواجه خطر الخروج من دوري الأبطال.

ويريد المهاجم الفرنسي استخدام هذا الهدف والفوز كنقطة انطلاق للأسابيع والشهور المقبلة.

وقال جريزمان ”سنقاتل حتى النهاية. كنا نعلم أنه من المهم تحقيق الفوز اليوم وانتظار ماذا سيحدث بعد ذلك.

”أنا سعيد بهدفي وسعيد لزملائي الذين ساعدوني. أتمنى أن نتحسن كلنا وأنا في البداية. أحاول تقديم أفضل ما لدي في كل مباراة والآن يجب أن أواصل العمل“.

وتابع ”أمامنا مباراة رائعة (آخر مواجهة في المجموعة ضد تشيلسي في الخامس من ديسمبر كانون الأول) باستاد جميل. سنذهب إلى هناك لتحقيق الفوز“.

ويتعين أن يفوز اتليتيكو وينتظر تعادل أو هزيمة روما على ملعبه ضد قرة باغ ليتأهل في المركز الثاني خلف تشيلسي. وهذا أمر صعب لكن هدف جريزمان عزز من آمال فريقه.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية- تحرير فتحي عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below